• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

روتن: المنافس مقاتل ومتكتل ويصعب اختراقه!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 نوفمبر 2016

منير رحومة (دبي)

يرى الهولندي فريد روتن المدير الفني للشباب، أن مباراة فريقه مع حتا، أصعب من المواجهة القوية التي خاضها «الأخضر» أمام النصر، في الجولة الماضية، مؤكداً أن المنافس مقاتل ومنظم ومتكتل دفاعياً ويصعب اختراقه، مما يتطلب المزيد من الجهد للفوز عليه والظفر بالنقاط الثلاث.

وأضاف: «اللقاء الماضي مع النصر أمام منافس يملك إمكانيات جيدة ولاعبين متميزين، ولعب جيداً وقدم أداءً هجومياً، على عكس حتا وبقية الفرق التي تلعب بتكتل دفاع، مثل دبا الفجيرة الذي تسبب في خسارة «الجوارح» نقطتين ثمينتين».

وعن استعدادات الشباب، كشف روتن عن أن فريقه يفقد جهود المدافع مروان محمد، والمهاجم الهولندي رود بويمانز بسبب الإصابة، وفي المقابل يستعيد حسن إبراهيم، مبدياً عدم تخوفه من الغيابات، مؤكداً ثقته بالعناصر البديلة، وقال: «لا أريد أن أتحدث عن الغيابات، لأننا في سباق الدوري، ويجب التعامل مع الظروف حسب الإمكانات المتوفرة، وأيضاً منح الفرصة للاعبين البدلاء للمشاركة، وتأكيد إمكاناتهم، مثل خليفة عبدالله الذي انتزع مكانه في التشكيلة، وأصبح من العناصر الأساسية بالفريق».

وبالنسبة إلى استمرار ضعف أداء الهجوم، من منطلق أن الشباب يملك أضعف هجوم بين الفرق الستة الأولى في جدول الترتيب قال: «أفكر في هذه المشكلة الصغيرة، وأبحث باستمرار عن حلول جديدة، حيث نسعى لإيجاد الطرق المناسبة للتسجيل والفوز».

ورفض مدرب «الجوارح» أن يكون تركيزه منصباً فقط على المنظومة الدفاعية، مشيراً إلى أنه يتعامل مع كل مباراة بشكل مستقل حيث ظروفها ومعطياتها.

وبالنسبة إلى النتيجة الإيجابية للشباب على حساب النصر، وعودته إلى دائرة المنافسة، قال: «احتفال أو حزن لاعبي الشباب بعد كل مباراة لا يتجاوز 24 ساعة، حيث نعود إلى أجواء التركيز والعمل استعداداً للجولة المقبلة، ولا نفكر بالفوز في مباريات بعيدة، وإنما نركز فقط على الجولة التي تنتظرنا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا