• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ضبط 1114 صندوق ألعاب نارية بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يوليو 2014

أكد العميد عبدالله علي الغيثي، مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، أن القيادة العامة لشرطة دبي، ستستمر في حملة مكافحة الألعاب النارية بالتعاون مع كافة الجهات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية والمواطنين والمقيمين، حتى تقضي على هذه الظاهرة السلبية، التي تدخل البلاد وتروج وتباع بصورة غير مشروعة، مخلفة أضراراً صحية واقتصادية متمثلة في الحروق والإصابات والتشوهات والوفيات التي قد تحصل لمستخدميها من الأطفال.

وأوضح أن الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ تطلق حملتها السنوية لمكافحة الألعاب النارية خلال شهر رمضان المبارك وهي الفترة التي تنتشر فيها هذه الألعاب بكثرة بين الأطفال وتروج بأساليب مختلفة، حيث تستخدم الهواتف الذكية للترويج لهذه الألعاب ودعا الجميع للتعاون مع الحملة وذلك بإبلاغ الجهات المختصة في حال استخدامها أو تخزينها أو الترويج لها، فالمسؤولية مسؤولية الجميع وليست مسؤولية الشرطة وحدها فكلنا مسؤولون في المحافظة على سلامة أبنائنا واقتصادنا وأمننا واستقرارنا، مضيفاً أن فريق الحملة يقوم بمهام عديدة إلى جانب القبض والتفتيش فهو يقوم بمهام توعوية من خلال أنشطة وفعاليات رمضانية كالمسابقات والمحاضرات وعمل المسرحيات، وذلك في المسارح الشعبية والمولات التجارية، كما يقوم الفريق بزيارة المخيمات الرمضانية وتوزيع البروشورات التحذيرية لتوعية أولياء الأمور.

ولفت إلى أن الحملة منذ انطلاقتها في اليوم الأول من رمضان قد ضبطت من خلال حملاتها التفتيشية حوالي (1114) صندوقا من الألعاب النارية مختلفة الأشكال والأنواع، في 69 محلا تجاريا وكان ذلك عن طريق الأعضاء المختصين لمنطقتي ديرة وبر دبي، حيث تمت الضبطية الأولى في المحال التجارية والبقالات، أما الضبطية الأخرى فقد كانت عن طريق شخص يقوم ببيعها وترويجها بواسطة جهاز البلاك بيري وتمت تلك الضبطيات بالتعاون مع الدائرة الاقتصادية بدبي. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض