• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

68 ٪ لديهم ممارسات صديقة للبيئة

«بيئة أبوظبي»: ارتفاع مستوى الوعي البيئي خلال العام الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يوليو 2014

أظهر المسح الميداني الذي أجرته هيئة البيئة - أبوظبي لقياس مستوى الوعي البيئي ورصد أنماط السلوك البيئي في الإمارة زيادة مستوى الوعي البيئي في عام 2013 حيث يتبع 68 في المائة ممن شملهم الاستطلاع ممارسات صديقة للبيئة مقارنة بـ 55 في المائة ممن شملهم المسح عام 2012.

ويتضمن المسح الذي تم إجراؤه نهاية عام 2013 تقييم مدى تأثير برامج التعليم والتوعية البيئية التي تنظمها الهيئة والمؤسسات الأخرى لزيادة مستوى الوعي البيئي وتخطيط برامج التوعية البيئية بشكل أفضل.. فيما شمل عينة ضمت ألفي فرد من مختلف فئات المجتمع من الذكور والإناث ومن مختلف الجنسيات والفئات العمرية المقيمة في إمارة أبوظبي.

وكشفت هيئة البيئة- أبوظبي أمس أن نتائج المسح أظهرت ارتفاع نسبة الوعي بالقضايا البيئية بشكل كبير جدا بين العاملين في قطاع الانشاءات ليسجل 81 في المائة في عام 2013 مقارنة بنسبة 24 في المائة تم رصدها خلال المسح الذي تم في عام 2012.

وأعرب 88 في المائة من العاملين في ذلك القطاع عن قلقهم حيال قضايا تتعلق بإدارة النفايات مقارنة بنسبة 45 في المائة في العام 2012 ، بينما بلغت نسبة الوعي بأهمية المحافظة على جودة الهواء كأولوية قصوى خلال العام الماضي نحو 90 في المائة مقارنة بنسبة سبعة في المائة فقط تم تسجيلها في عام 2012.

وقالت فوزية إبراهيم المحمود مديرة إدارة التوعية البيئية في هيئة البيئة- أبوظبي : إن المسح السنوي الذي تنفذه الهيئة يساهم في رصد وتقييم مستوى الوعي والسلوك البيئي في إمارة أبوظبي ويساعد في وضع برامج توعية تتناسب ودرجة الوعي البيئي لدى شرائح المجتمع لتنفيذها خلال السنوات المقبلة إذ أن فهم أنماط السلوك البيئي لدى أفراد المجتمع ورصد درجة وعيهم البيئي بشكل منتظم يساعد على فهم القضايا التي تحفزهم فعلا فيما يتعلق بالمحافظة على البيئة.

كما أن الهيئة ملتزمة بالاستمرار في رفع مستوى الوعي بالقضايا البيئية الهامة من خلال إعداد وتنفيذ الحملات البيئية المبتكرة والهادفة.” ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض