• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

نجاح باهر في الصين لمعرضين لتحف فنية فرنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يوليو 2014

لقي معرضان لتحف فنية فرنسية نظما في الربيع في بكين وشنغهاي نجاحا باهرا لم يكن في الحسبان مع أكثر من نصف مليون زائر، بحسب ما كشفت السفارة الفرنسية. فقد زار 350 ألف صيني أكبر معرض خصص في الصين للرسام الفرنسي كلود مونيه.

واضطر المتحف الوطني في الصين إلى تمديد ساعات العمل ليستقبل ليلا الزوار المصطفين في طوابير الانتظار للتفرج «على التحف الفنية العشر» التي أعارتها فرنسا للصين احتفاء بمرور 50 عاما على العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. وزار المتحف نحو 150 ألف شخص أتوا من مناطق بعيدة وأحيانا بالطائرة للتفرج على اللوحات العشر، بحسب ما كشف أنتوني شوموزو المستشار الثقافي في السفارة الفرنسية خلال مؤتمر صحفي. ومن بين اللوحات المعروضة في المتحف الوطني، «الحفل الراقص أمام طاحونة لاغاليت» لأوغوست رينوار و«مصارع الثيران» (ماتادور) لبابلو بيكاسو. ويظهر النجاح الباهر لهذين المعرضين الاهتمام المتزايد في الصين بكبار الرسامين الأوروبيين، على ضوء انفتاح البلاد وارتفاع عدد الصينيين الذين يسافرون إلى الخارج وازدياد المنشورات المترجمة إلى اللغة الماندرية.(بكين-أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا