• الاثنين 28 جمادى الآخرة 1438هـ - 27 مارس 2017م
  09:53    الاحتلال الاسرائيلي يعتقل 14 فلسطينيا في الضفة الغربية        10:27    الادعاء في كوريا الجنوبية يسعى لاعتقال الرئيسة المعزولة باك        10:28     الخارجية الأمريكية تدين اعتقال متظاهرين في روسيا         10:28     واشنطن تندد باعتقال مئات المحتجين في روسيا     

رفض الاعتراف بانتصار خصمه .. وكيري يحذر من الاستيلاء على السلطة بالقوة.. ومقتل 16 بتفجير انتحاري

عبد الله يعلن فوزه بانتخابات الرئاسة الأفغانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يوليو 2014

أعلن المرشح عبد الله عبد الله أنه الفائز في الانتخابات الرئاسية الأفغانية رافضاً تقدم خصمه أشرف غني عليه الناجم برأيه من تزوير مكثف، ما ينذر بتفجير أزمة جديدة وربما أعمال عنف قبلية. وفي غضون ذلك، قتل 16 شخصا من بينهم 4 جنود من القوات التشيكية ضمن قوة الحلف الأطلسي في هجوم انتحاري تبنته حركة طالبان .

وأعلنت المفوضية الانتخابية المستقلة مساء أمس الأول أن عبد الله عبد الله حل وراء أشرف غني بفارق كبير وأنه حصل على 43,5% من الأصوات مقابل 56,4%، وفق النتائج المؤقتة للدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في 14 يونيو.

لكن عبد الله الذي كان يبدو الأوفر حظا للفوز لأنه حصد في الدورة الأولى 45% من الأصوات مقابل 31,6% لأشرف غني، رفض الموافقة على تلك النتائج التي قال انها نتيجة عملية تزوير كثيفة لمصلحة خصمه.

وزاد أمس في رفضه معلنا أمام الآلاف من أنصاره المتجمعين ظهر أمس في كابول تحت خيمة كبيرة تؤوي عادة اجتماعات اللويا جيركا (المجلس التقليدي الأفغاني) «نحن الفائزون بهذه الانتخابات من دون أدنى شك!».

وقد انسحب عبد الله من الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية الأخيرة العام 2009 منددا بعمليات تزوير مكثفة لمصلحة منافسه حميد كرزاي الذي انتخب مجددا، لكنه هذه المرة بدا عازما على عدم ترك «انتصاره» لخصمه.

وإذ يدرك أنه يؤجج التوتر لدى أنصاره، حاول عبد الله طمأنة المجتمع الدولي القلق من المنحى الذي اخذته التطورات. وقال «نريد الوحدة الوطنية وكرامة أفغانستان، لا نريد الحرب الأهلية». ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا