• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

الرئيس الفرنسي المحتمل .. "ثاتشري" فرنسي على يمين ساركوزي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 نوفمبر 2016

إذا ما استمرت شعبية الرئيس فرانسوا أولاند على حالها الراهن، دون تحسن خلال الأشهر القليلة المقبلة، فذلك يعني على الأرجح أن الرئيس القادم لفرنسا سيكون فرانسوا فيون، الذي اجتاز آخر عقبة أمام تسميته مرشحاً عن يمين الوسط الفرنسي لانتخابات الرئاسة المقررة في يونيو المقبل. ففي المحطة الأخيرة من الانتخابات التمهيدية داخل حزب «الجمهوريين»، استطاع فيون، أمس الأحد، التغلب على منافسه الشرس آلان جوبيه، بعد أن تمكن في الجولة الأولى من الفوز على ستة منافسين بينهم الرئيس السابق نيكولا ساركوزي الذي حل ثالثاً، فخرج من السباق وأعلن انسحابه من الحياة السياسية، وطالب أنصاره بالتصويت لصالح فيون.

 

فرانسوا فيون رجل دولة فرنسي وعضو بحزب «الجمهوريين» (وسط اليمين) المعارض، وهو برلماني ورئيس حكومة سابق بارز، لكن فوزه بالانتخابات الداخلية لوسط اليمين على رئيس سابق (ساركوزي) كان رئيساً لوزرائه، ورئيس وزراء سابق أيضاً (جوبيه) كان أحد وزرائه.. فاجأ معظم المتابعين وأطاح بتوقعات المراقبين وبعض استطلاعات الرأي.

ولد فرانسوا فيون عام 1954 في لومان، عاصمة مقاطعة «مين» على نهر سارث شرق البلاد، لوالديه ميشل فيون (الكاتب العدلي)، وآن سوليت (المؤرخة والأستاذة الجامعية). تلقى تعليمه في مدرسة خاصة في «بارينييه لو بولان»، ثم في مدرسة سيدة «الصليب المقدس» في لومان. حصل في عام 1972 على شهادة البكالوريا (الثانوية العامة) في الفلسفة، وأراد أن يصبح صحفياً، وحصل على فرصة للتدريب الصيفي في مكتب وكالة «فرانس برس» بإسبانيا، ثم على فرصة ثانية في صيف العام التالي (1973) بمكتب الوكالة ذاتها في بروكسل. لكن فيون عدل عن ذلك الخيار، والتحق بجامعة مين، في لومان، ليحصل منها على شهادة المتريز في القانون العام سنة 1976، ثم على دبلوم الدراسات العليا في القانون العام من جامعة باريس ديكارت.

 

 

... المزيد