• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

سيميوني يهز عرش يوفنتوس وروما يستعيد المركز الثاني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 نوفمبر 2016

روما - أ ف ب

 

اهتز عرش يوفنتوس، بطل المواسم الخمسة الأخيرة، بسقوطه المذل أمام مضيفه جنوى 1-3، يوم الأحد، في المرحلة الرابعة عشرة من بطولة إيطاليا لكرة القدم.

على ملعب لويجي فيراريس، كانت خيارات مدرب يوفنتوس ماسيميلينو اليغري محدودة وخاض المباراة في غياب عدد من العناصر الأساسية في مقدمهم لاعب الوسط القناص الأرجنتيني باولو ديبالا والكرواتي ماركو بياسا بداعي الإصابة.

وأبقى أليغري المهاجم الأرجنتيني الآخر الهداف غونزالو هيغواين على مقاعد الاحتياط، ودفع بلاعب الوسط الكولومبي خوان كوادرادو للعب في خط الهجوم إلى جانب الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، فلم تكن خياراته موفقة خصوصاً في الشوط الأول.

وتزعزع بنيان فريق «السيدة العجوز» عندما استقبلت شباكه هدفين خاطفين قبل انتهاء ربع الساعة الأول من اللقاء بإمضاء الشاب الأرجنتيني جيوفاني سيميوني (21 عاماً)، نجل مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني وصيف بطل دوري أبطال أوروبا دييغو سيميوني.

وسدد سيميوني كرة قوية ارتدت إليه مجدداً تابعها إلى أسفل الزاوية اليسرى لمرمى الحارس القائد جانلويجي بوفون (3).

وبعد 10 دقائق، ضرب سيميوني برأسه هذه المرة متابعاً عرضية من الصربي دراكو لازوفيتش، مسجلاً هدفه الرابع في 11 مباراة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا