• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

في حالة العضل.. يكون حق التزويج للقاضي

«الاتحادية العليا» تنقض حكماً بمنع الزواج بحجة عدم الكفاءة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 نوفمبر 2016

محمد الأمين (أبوظبي)

رفعت فتاة دعوى أحوال شخصية ضد والدها بإثبات عضله لها وتزويجها من الراغب بها عربي الجنسية.

وقالت الفتاة في دعواها إنها حاولت الاتصال بوالدها المدعى عليه لتحديد موعد لخطبتها ولكنه رفض، ومن ثم كانت الدعوى للقضاء لها بالزواج ممن ترغب.

وقضت محكمة أول درجة حضورياً برفض الدعوى، واستأنفت الطاعنة الحكم، وقضت محكمة استئناف أم القيوين بقبول الاستئناف شكلاً وفي الموضوع برفضه وتأييد الحكم المستأنف، ولم يلق الحكم قبولاً لدى الطاعنة فطعنت عليه بالطعن الماثل.

وقضت المحكمة الاتحادية العليا بثبوت عضل الطاعنة من المطعون ضده والقضاء بتزويجها في الطعن رقم 148 لسنة 2016 أحوال شخصية، ونقض حكم منع الزواج بحجة عدم الكفاءة، مؤكدة وجوب إقامة الحكم على أسباب تطمئن المطلع عليه، وأن المحكمة محصت الأدلة المقدمة إليها وصولاً للواقع ووجه الحق في الدعوى.

وحيث إنه مما تنعي به الطاعنة على الحكم المطعون فيه القصور في التسبيب والفساد في الاستدلال وإخلال بحق الدفاع وإذ لم يلتفت، التفت الحكم المطعون فيه لكل الأدلة ولم يقل كلمته فيها إلى الوصول إلى وجه الحق في الدعوى فإنه يكون معيباً بما يستوجب نقضه.

وأكدت المحكمة أن اعتراض الطاعن لا يشكل مبرراً للعضل، ولا يعدو أن يكون إضراراً بالطاعنة، ما يتعين معه القضاء بثبوت عضل المطعون ضده بالطاعنة والقضاء بتزويجها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا