• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م
  04:57     إسرائيل تقدم خططا لبناء أكثر من 1292 وحدة استيطانية بالضفة الغربية    

الدورة الثالثة في فبراير 2018

محمد بن راشد يوجه بتمديد «أسبوع الإمارات للابـتكار» شهراً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإجراء تغييرات جوهرية على الدورة الثالثة لأسبوع الإمارات للابتكار، تشمل التسمية لتصبح «شهر الإمارات للابتكار»، وعقد الدورة المقبلة من 1 إلى 28 فبراير 2018، وذلك في ضوء النجاح الكبير الذي حققته الدورة الثانية التي اختتمت فعالياتها يوم 26 نوفمبر الجاري، وشهدت تفاعلاً مجتمعياً واسعاً مع نحو 1250 فعالية مبتكرة على مستوى دولة الإمارات.

وأكد معالي محمد عبدالله القرقاوي رئيس اللجنة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بإجراء تغييرات نوعية على بنية وشكل «شهر الإمارات للابتكار»، تشمل التوسع في هذه الفعالية الوطنية للاحتفاء بالابتكار والمبتكرين، على مستويات عدة، واستقطاب أفضل الابتكارات على مستوى الإمارات.

وقال القرقاوي: «إن الإقبال الواسع على المشاركة في تنظيم وحضور الفعاليات من كل فئات المجتمع والجهات الحكومية والخاصة والمؤسسية والأكاديمية، شكَّل عاملاً رئيساً في النجاح الكبير، ودافعاً لتطوير هذه التجربة المبتكرة والانتقال بها إلى مستوى جديد».

وأوضح معاليه أن اعتماد شهر الإمارات للابتكار يهدف إلى تمكين المبتكرين والموظفين من الحكومة والجهات والمشاركين من جميع فئات المجتمع من الاطلاع على جميع الفعاليات، وزيارة ما تقدمه الجهات المشاركة، ولمنحهم الفرصة والوقت الكافي لزيارة الفعاليات في كل الجهات وإمارات الدولة، كما أن «شهر الإمارات للابتكار» سيشهد فعاليات رئيسة كبرى في كل إمارة مفتوحة للجمهور طوال أيام الشهر، موضحاً أنه سيتم الإعلان خلال عام 2017 عن عدد من المبادرات الرئيسة الكبرى الداعمة للابتكار في دولة الإمارات.

وأوضح معالي القرقاوي أن هذه التغييرات جاءت نتيجة للصدى الكبير الذي حققته هذه الدورة، حيث &rlmورد العديد من الطلبات من منظمات دولية لعقد مؤتمرات ابتكار داخل &rlmالإمارات، مشيراً إلى أن الدورة المقبلة ستشهد عقد العديد من الفعاليات العالمية المرتبطة بالابتكار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا