• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

التكلفة مليارا درهم.. والتنفيذ في 2016

بلدية دبي تطلق المشروع الأكبر لتصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 يونيو 2015

دبي (الاتحاد) -

دبي (الاتحاد)

أطلقت بلدية دبي المشروع الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط لتصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية لمنطقة مطار آل مكتوم والمجتمعات العمرانية القريبة والتي تغطي مساحة 400 كيلومتر مربع.

وقال المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام البلدية: إن المشروع عبارة عن تجميع وتوصيل مياه الأمطار والجوفية السطحية في أنفاق عميقة وتوصيلها بمياه الخليج لتصريفها ويمثل المشروع حلا طويل المدى لمعالجة مشكلة صرف مياه الأمطار وتتجاوز تكلفة المشروع ملياري درهم ومن المتوقع البدء في التنفيذ مع بداية عام 2016.

وأعرب المهندس صلاح أميري مساعد مدير عام البلدية لقطاع البيئة والصحة العامة عن سعادته البالغة بإطلاق هذا المشروع العملاق تزامنا مع إطلاق المشروع الأكبر وهو استحداث نظام الأنفاق العميقة للصرف الصحي كنظام مرن ومتكامل ومواكبا لمتطلبات النمو السكاني المتوقع لإمارة دبي في المستقبل والذي وصفه بأنه مشروع القرن الصحي والبيئي لمئة عام قادمة.

وقال: إن إطلاق هذا المشروع العملاق يؤكد أن هناك رؤية إبداعية وتطورا نوعيا كبيرا في منطقة الشرق الأوسط خاصة أن هذا المشروع سيفيد دبي لمدة مئة عام المقبلة دون صيانة أو مشاكل صرف صحي أو غيرها، بل وسيساهم في رفد الإمارة بالعديد من الأماكن الترفيهية والخدمية ذات المنظور العالمي كمدينة ذكية لديها رؤية استراتيجيه عميقة توضح وتحقق مفهوم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في أن تكون دبي هي مدينة استدامة رفاهية العيش مع رؤية تخطيط سليمة وذكية ومتواصلة.

وقال المهندس طالب عبد الكريم جلفار مدير إدارة الصرف الصحي والري: ان النفق المزمع إقامته طاقته الاستيعابية عالية جدا حيث يستقبل ما يوازي 65 طن مياه في الثانية الواحدة أو ما يعادل ثلاثة آلاف و900 طن في الدقيقة، بحجم يساوي 100 مرة حجم مياه حمام سباحة أوليمبي.

وأضاف أنه بهذه القدرة الاستيعابية سيتم حماية مطار آل مكتوم والمنطقة المجاورة من خطورة الفيضانات الذي سيؤثر في عمليات التنمية ويعرقلها ويوقف الأنشطة.

وأشار إلى أن المشروع يشمل إنشاء خط رئيسي لتجميع مياه الأمطار لخدمة منطقة المطار وإكسبو 2020 ومنطقة ديرة. وقد تمت الدراسة المبدئية ويتم حاليا دراسة التصميم الأولي للمشروع على أن يتضمن حفر نفقين تتراوح أعماقهما من 15 إلى 35 مترا بقطر 6 أمتار ومد أنابيب مآخذ تصل أطوالها إلى 13 كيلومترا.

ومن جانبه قال المهندس فهد أحمد سعيد رئيس قسم التخطيط والتصميم بإدارة الصرف الصحي والري بالبلدية إنه سيتم بناء خطوط تصريف مياه الأمطار تحت الأرض باستخدام تكنولوجيا الأنفاق المبتكرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض