• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مستخدمو التواصل الاجتماعي يعبرون عن آرائهم بعد مرور عشرة أيام

مسلسلات رمضان بين الجرأة والتقليد.. وشعار «للكبار فقط»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يوليو 2014

رمضان كل عام تحت «مجهر النقد» من قبل الجمهور، وبعض النقاد والكتاب الصحفيين، وذلك تحت شعار «تصيد الأخطاء».. فرغم الإنتاجات الضخمة والزخم الدرامي الذي يشهده «ماراثون» رمضان سنوياً، إلا أن هناك بعض الأعمال التي ينتقدها الجمهور، سواء من ناحية المشاهد الجريئة أو احتوائها على ألفاظ خارجة، إلى جانب أخطاء النص نفسه أو اقتباسات من أعمال فنية قديمة، وفي الجانب الآخر يعرض أيضاً العديد من المسلسلات التي نالت إعجاب المشاهد، والتي يتابعها باستمرار منذ انطلاق المنافسة الدرامية الرمضانية.

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي هي المؤشر الأكثر دقة لقياس نسب مشاهدة المسلسلات في رمضان، وذلك من خلال تعليقات مستخدميها وآرائهم الأكثر جدلاً منذ انطلاقات الحلقات الأولى من أغلب المسلسلات وحتى الآن.. «الاتحاد» ترصد بعض الأعمال الدرامية التي وضعها الجمهور «تحت المجهر» وأبدى رأيه عنها من خلال «فيسبوك» و«تويتر» سواء بالإيجاب أو السلب.

نصيب الأسد

وكان الفنان السوري جمال سليمان قد حصد نصيب الأسد من الانتقادات والنقد، وذلك خلال تجسيده لدور الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر، ضمن أحداث مسلسل «صديق العمر»، فمنذ بدء الحلقة الأولى، وقد انهالت عليه الانتقادات بسبب عدم إتقانه للهجة المصرية بشكل جيد، حيث ظهرت مخارج الألفاظ غير دقيقة وبعيدة تماماً عن طريقة حديث وأداء الراحل جمال عبدالناصر، وجاءت التعليقات من قبل مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، على أن جمال سليمان رغم أنه شارك من قبل في العديد من الأعمال الدرامية المصرية، إلا أنه برع وتفوق فيها بتجسيده للشخصيات الصعيدية، ويرجع هذا النجاح إلى قرب اللهجة الصعيدية من السورية، لكنه أخفق حينما وافق على تقديم شخصية مهمة مثل الرئيس جمال عبدالناصر وبلهجة مصرية بحتة.

«شورت» سارة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا