• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

حادث تصادم يطيح برئيس شركة السكك الحديد الإيرانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 نوفمبر 2016

طهران - أ ف ب

أعلن المسؤول عن شركة السكك الحديد الإيرانية محسن بورسيد آغائي الذي يشغل في الوقت عينه منصب نائب وزير الطرق استقالته غداة مقتل 44 شخصاً على الأقل في حادث تصادم بين قطارين في شمال البلاد.

واصطدم قطار فجر الجمعة بقطار آخر كان متوقفاً في منطقة نائية بين مدينتي «سمنان» و«دغمان» ما أدى إلى احتراق عدة عربات ومقتل 44 شخصاً.

وقال نائب الوزير في تصريح عبر التلفزيون الرسمي: «لقد قدمت استقالتي والوزير قبِلها بعد استشارات أجراها مع السلطات العليا».

وأضاف: «تعبيراً عن مسؤوليتي الاجتماعية وتعاطفي مع الناجين من هذا الحادث أقدم اعتذاري لكل الذين تأثروا بهذا الحادث».

وجاءت استقالة المسؤول الإيراني بعيد إعلان وكالة الأنباء الرسمية «إيرنا» أن القضاء أمر باعتقال ثلاثة من موظفي شركة السكك الحديد على خلفية الحادث.

وقال المدعي العام بمقاطعة سمنان حيدر السيابي للوكالة إن اثنين من الموظفين الموقوفين يعملان في «مركز مراقبة» حركة القطارات في مدينة شارهود والثالث هو «رئيس الفريق» الذي كان عاملاً عند وقوع الحادث.

وطلب الرئيس الإيراني حسن روحاني «تحقيقا فورياً» في أسباب الحادث والمسؤوليات فيه.