• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

إعادة فتح الطرق بين كردستان والموصل بعد ساعات من إغلاقها

أربيل: مستعدون للتفاوض مع بغداد حول المطارات والحدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أكتوبر 2017

سرمد الطويل، باسل الخطيب (بغداد، أربيل)


أعلنت حكومة إقليم كردستان في بيان نشر الليلة قبل الماضية عن استعدادها لمناقشة النزاع بشأن المطارات والمراكز الحدودية الكردية والبنوك مع الحكومة المركزية.

وفرضت حكومة بغداد، التي أعلنت أن الاستفتاء غير دستوري، حظرا على الرحلات الدولية المباشرة إلى الإقليم الشمالي، كما طالبت حكومة كردستان العراق بتسليم المنافذ الحدودية وأوقفت بيع الدولار لأربعة بنوك مملوكة للأكراد.

 وقالت حكومة إقليم كردستان في بيان «للحيلولة دون إطالة هذا العقاب الجماعي ندعو رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مرة ثانية على أننا مستعدون لأي نوع من الحوار والتفاوض بموجب الدستور العراقي فيما يتعلق بالمنافذ، التجارة الداخلية، تأمين الخدمات للمواطنين، البنوك والمطارات». ويمثل البيان تحولا في موقف السلطات الكردية التي اتهمت القوات العراقية وقوات الحشد الشعبي الشيعية التي دربتها إيران بالإعداد «لهجوم كبير» على منطقة كركوك الغنية بالنفط وقرب الموصل في شمال العراق.  وقال العبادي أمس إنه لن يستخدم الجيش ضد الإقليم الكردي كما نفى متحدث عسكري عراقي التخطيط لأي هجوم على القوات الكردية، وقال إن قوات الحكومة تستعد فقط لطرد مقاتلي تنظيم داعش من منطقة قرب الحدود السورية. وقال العبادي «لن نستخدم جيشنا ضد شعبنا أو نخوض حربا ضد مواطنينا الكرد».

 وقال إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان امس إن أنقرة ستغلق البوابات الحدودية مع شمال العراق تدريجيا بالتنسيق مع الحكومة المركزية بالعراق وإيران ردا على الاستفتاء.
... المزيد