• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

على نفقة حرم حاكم رأس الخيمة

«مفوضية المرشدات» تقدم 300 وجبة إفطار يوميًا للعمال وذوي الدخل المحدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 يونيو 2015

رأس الخيمة / وام/ نفذت مفوضية مرشدات رأس الخيمة برعاية ودعم حرم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة الشيخة هنا بنت جمعة الماجد الرئيسة الفخرية للمفوضية في رأس الخيمة مشروع «إفطار صائم» للعام الخامس على التوالي تنفيذا لأهداف المفوضية الساعية لتبني المبادرات والمشاريع الخيرية والمجتمعية. ويهدف المشروع الذي ينفذ على نفقة حرم صاحب السمو حاكم رأس الخيمة الى تقديم 300 وجبة إفطار صائم طوال شهر رمضان لفئة ذوي الدخل المحدود من المحتاجين والمستحقين وفئة العمال ومد يد العون لهم في هذا الشهر الفضيل تكريسا لتعاليم الدين الإسلامي الحنيف الذي يحث على التراحم والتعاون والتكافل وللسنة النبوية المطهرة التي تحثنا على البذل العطاء في شهر الخير الى جانب الاقتداء بالنهج القويم لدولة الإمارات العربية المتحدة والقيادة الرشيدة التي تسعى على الدوام لمد يد العون والمساعدة للمعوزين والمحتاجين داخل الدولة وخارجها وسعيها الدؤوب لتبني المشاريع الخيرية والإنسانية. وأشارت مريم عبدالله الشحي رئيسة مفوضية مرشدات رأس الخيمة عضو مجلس إدارة جمعية مرشدات الإمارات الى أن المفوضية بناء على التوجيهات السامية من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة القائدة الأعلى والرئيسة الفخرية لجمعية مرشدات الإمارات فإن المفوضية تسعى الى تنظيم المشاريع الخيرية التي من شأنها نشر ثقافة العمل الخيري والتطوعي وخدمة المجتمع حيث ستساهم الفتيات والشابات منتسبات المفوضية في تنفيذ مشروع «إفطار صائم» بمقر الجمعية في رأس الخيمة. وأوضحت ان المشروع يعد واحدا من المشاريع الخيرية والإنسانية العديدة التي تكفلت بها حرم صاحب السمو حاكم رأس الخيمة على مدار السنوات الماضية دعما للمفوضية وتشجيعا للعمل الخيري والإنساني. وقالت ان مكرمة الشيخة هنا بنت جمعة الماجد لهذا العام هو امتداد لأياديها البيضاء الممتدة للفقراء والمحتاجين طوال العام وتحرص من خلاله على تشجيع العمل الخيري الذي يعود بالنفع والخير على الفئة المستهدفة من العمال والأسر المتعففة ايمانا منها بأهمية الدور الاجتماعي والإنساني للمفوضية ومردوده الإيجابي في ترسيخ القيم الإسلامية الحميدة في نفوس المنتسبات. وبينت ان المشروع الذي تنظمه المفوضية يقدم يوميا 300 وجبة إفطار متكاملة العناصر الغذائية على مدار شهر رمضان وفقا لرؤية مجلس إدارة جمعية مرشدات الإمارات وعلى رأسها حرم صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة جمعية مرشدات الإمارات لنؤكد من خلال هذا المشروع الخيري ترجمة اهدافنا كمؤسسة أهلية تطوعية تساهم في التنمية المجتمعية والإنسانية. وأكدت الشحي أن المشروع بفضل الدعم المادي من حرم صاحب السمو حاكم رأس الخيمة لقي إقبالا كبيرا في السنوات الماضية وحقق أهدافه في المساهمة في التخفيف عن معاناة المستفيدين منه في هذا الشهر الكريم الذي يتسابق فيه الجميع لأعمال الخير حيث يعتبر جزءا من البرنامج التطوعي لمنتسبات المفوضية تماشيا مع توجهات الدولة الرامية لتشجيع العمل الإنساني والخيري ونشر ثقافة التطوع بين افراد المجتمع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض