• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بلدية الشارقة تطلب اختبار فحص الخراسانات على المنازل قبل صيانتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 يونيو 2015

لمياء الهرمودي

لمياء الهرمودي (الشارقة)

أكدت المهندسة سوسن بطي رئيس قسم الهدم والصيانة في بلدية مدينة الشارقة أن إدارة البلدية تضع نصب عينها سلامة الجمهور والقاطنين في المنازل بخاصة القديمة منها، في حال طلب مالكيها لتصريح صيانة للمنزل لافتة إلى ضرورة أن يقدم المالك فحص لخرسانة المنزل للبلدية قبل البدء في عملية الصيانة.

وأوضحت رئيس قسم الهدم والصيانة في بلدية مدينة الشارقة في تصريح إعلامي لها أمس أن طلب فحص الخرسانة لا يكون إلا على المنازل التي تعدى عمرها العشرين عاماً، حيث ان حالة تلك المنازل تعتمد على حالة الخراسانات فيها، مشيرة إلى أنه عند وصول تقرير الفحص تدرس البلدية مدى مقاومة الخرسانات في المنزل، والإصلاحات التي يمكن أن تتم على المبنى دون أن تلحق الضرر فيه أو تعرضه للهدم وبناء على ذلك يتم إصدار التصريح.

وقالت إن طريقة الصيانة من مبنى إلى آخر تختلف بحسب النتائج، التي تظهر بعد عملية فحص الخرسانات، فإذا كانت النتائج إيجابية يتم إصدار تصريح بالموافقة، أما في حالة الخرسانات الضعيفة فلابد من أن يتم تدعيمها، حيث تطلب البلدية من المالك بوضع استشاري خاص، يقوم بعمل دراسة على المبنى والإشراف على طريقة الصيانة التي يمكن اعتمادها، ودراسة الأحمال، التي يمكن إضافتها على القواعد في المبنى ومن ثم يتم رفعها إلى البلدية، والتي تقوم بالنظر فيها ومن ثم أخذ قرار بشأن إعطاء تصريح للصيانة.

وأكدت أنه إذا تبين من خلال تقرير الاستشاري وفحص الخرسانة أن الحالة الإنشائية للمنزل ضعيفة جداً، يتم التخاطب مع دائرة الإسكان في الشارقة والجهات المختصة بأن المبنى الذي تقطن فيه هذه العائلة لا يصلح للسكن فيه حتى يتم توفير منزل صالح للسكن للعائلة.

وأشارت إلى أن إدارة البلدية اعتمدت هذه الإجراءات من باب حرص البلدية على أرواح الجمهور والقاطنين في تلك المنازل، حيث إن الاختبارات الخرسانية هي التي تحدد مدى تحمل المنزل للقيام بعملية الصيانة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض