• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

الولايات المتحدة الأميركية أولى محطاته

إطلاق مجلس الإمارات للشباب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

أطلق مجلس الإمارات للشباب، وبهدف تعزيز مشاركة الطلبة المواطنين الإماراتيين الشباب خارج الدولة في خدمة مجتمعهم، المبادرة الجديدة «برنامج المجلس العالمي لشباب الإمارات»، ليكون حلقة وصل تربط الشباب الإماراتي مع وطنهم، ومنصة تفاعلية لتبادل المعارف والخبرات.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية المحطة الأولى في تأسيس المجالس، كثمرة للتعاون والتنسيق الفعال والمتواصل بين مجلس الإمارات للشباب وسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في واشنطن دي سي، ضمن الملتقى السنوي للطلبة المبتعثين في الولايات المتحدة الأميركية.

وقالت معالي شما بنت سهيل المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، رئيسة مجلس الإمارات للشباب أن المجلس العالمي للشباب مبادرة جديدة لتفعيل دور الشباب الإماراتي، وفسح المجال أمامهم من أي مكان حول العالم للمشاركة والمساهمة بفاعلية في مسيرة التطور التي تشهدها دولة الإمارات، منوهة معاليها بأن هذه المجالس ستكون منصة تفاعلية تربط الشباب بمجتمعهم، وتمكنهم من إيجاد الحلول للتحديات التي تواجه المجتمع بشكل عام وجيل الشباب بشكل خاص، والاستفادة من طاقاتهم وخبراتهم في خدمة المواطن الإماراتي وسعادته.

وقالت معاليها: «هذا المجلس هو الأول في مسيرة تأسيس المجالس العالمية للشباب، التي ستنطلق لتتنشر إلى جميع الدول التي يوجد فيها الشباب الإماراتي حول العالم، ولتكون حلقة وصل بين الشباب الإماراتي للمشاركة في التعبير عن طموحاتهم وآمالهم مهما بعدت بهم المسافة عن وطنهم الغالي على قلوبهم».

وقال عمر الشامسي نائب سفير الدولة في واشنطن: «يشكل مجلس الشباب في الولايات المتحدة الأميركية، والذي يعد أول مجلس في مبادرة المجلس العالمي للشباب، منبراً خارجياً لشباب دولة الإمارات الدارسين في الخارج لتبادل الأفكار والمعارف، حيث تهدف هذه المبادرة إلى بناء حلقة وصل بين الشباب الموجودين في دولة الإمارات وحول العالم لإعطائهم الفرصة للمشاركة في الفعاليات العالمية التي تعنى بالشباب، وفتح أبواب الابتكار لهم في مجالات العلوم والآداب والتكنولوجيا والتواصل الاجتماعي داخلياً وخارجياً». وأوضح أن مجلس الولايات المتحدة الأميركية سيكون النواة الأولى في بناء مجالس الشباب العالمية الذي ستقوده سفارة الدولة في واشنطن دي سي، باعتبارها الجهة الرئيسة المنظمة في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى ضم ممثلين من الملحقيات والمكاتب التابعة للسفارة، وعليه سيعمل المكتب مع عدد من الطلاب المتميزين في الولايات المتحدة الذين سيتم اختيارهم وفقاً لإنجازاتهم الأكاديمية والاجتماعية في مواقع دارستهم.

وبين أن الطلبة سيتولون جمع بيانات ومتابعة الطلاب المتفوقين، وتسهيل تواصلهم مع الجهات المختصة بالدولة من خلال المجلس، واستطلاع فرص التبادل الأكاديمي والتقني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا