• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م
  12:22     وزير خارجية تركيا يقول إنه سيبلغ مسؤولين خلال زيارة لأربيل أن قرار إجراء الاستفتاء خطأ    

بتكلفة 150 مليون درهم وتتسع لـ 100 طفل

افتتاح قرية العائلة لرعاية الأيتام في دبي قريباً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 يونيو 2015

سامي عبدالرؤوف

سامي عبدالرؤوف (دبي)

أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر بدبي، افتتاح مشروع قرية العائلة لرعاية الأطفال الأيتام، قريباً في منطقة الورقاء الثالثة بدبي، مشيرة إلى أن هذه القرية تتسع لحوالي 100 طفل من فاقدي الأبوين، وتوفر لهم المأوى والتعليم والرعاية الصحية والنفسية والتغذية لليتامى المحتاجين، وتطبيق القرية، نظام «الأسر البديلة الكاملة»، وهو أحدث الطرق العالمية في مجال رعاية فاقدي الأبوين.

وتضم قرية العائلة التي تُعد أول قرية وقفية للأيتام في إمارة دبي والشرق الأوسط، 16 فيللا ومبنى إدارياً، وحضانة أطفال وعيادة طبية وجميع المرافق التي تحتاج إليها القرية مثل صالة لتجهيز الطعام ومغسلة بحيث يتوفر للقرية احتياجاتها كافة، ويبلغ إجمالي تكلفة المشروع بكل مشتملاته، حوالي 150 مليون درهم، وتم البدء بالفترة التشغيلية للمشروع.

وقال طيب عبدالرحمن الريس، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي، في تصريح لـ «الاتحاد»: يعمل مشروع قرية العائلة على توفير بيت حقيقي لهؤلاء اليتامى، حيث يوفر لهم جوًا عائليًا مستقرًا ومتوازنًا يحتوي جميع احتياجاتهم الأساسية والوسائل الضرورية مع تعيين أمهات بدوام كامل لكل مجموعة من الأطفال لتوفير كل الرعاية والحب المطلوبين لهم».

وأضاف: «كل بيت في القرية سيكون عبارة عن وحدة مترابطة ومتكاملة من الأشقاء والأم إلى جانب وجود خالات مساعدات وهن جزء من حياة الأطفال اليومية، بالإضافة إلى جدّة تشرف على النظام بشكل يومي في القرية، كما توفر القرية، اختصاصياً نفسياً واختصاصية اجتماعية، يوجدان بشكل دائم، لتقديم الخدمات اللازمة للأطفال عند الحاجة».

وأكد الريس، أنه تم تطبيق أعلى معايير الجودة الخاصة بخطط إمارة دبي الخاصة بالمباني الخضراء في مشروع قرية العائلة، بما يساعد في تحسين أداء المباني عن طريق خفض استهلاك الطاقة، ولذلك تم استخدام الإضاءات الداخلية في القرية من نوعية LED، التي توفر الكهرباء بنسبة 74%، إضافة تم تزويد شبكة الإضاءات بنظام الحساسات مما سيسهم في توفير الكهرباء بنسبة 34%. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا