• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

15 ألف طالب يؤدون الامتحانات

طلبة أبوظبي يؤكدون سهولة ورقتي التاريخ والرياضيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 يونيو 2015

إبراهيم سليم

القبيسي: تطبيق نموذج دعم الطلبة في الحلقة الثالثة في جميع مدارس المجلس تكوين مجلس استشاري لأولياء أمور الطلبة على مستوى الإمارة إبراهيم سليم (أبوظبي) -

أدى أمس 15810 طلاب وطالبات من المدارس الحكومية والخاصة، في أبوظبي امتحانات نهاية العام للفصل الثاني عشر، دون شكاوى من صعوبة امتحانات، التاريخ للقسم الأدبي، والرياضيات للقسم العلمي. وقامت معالي الدكتورة أمل القبيسي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم بزيارة تفقدية لبعض لجان الامتحانات بمدرستي، درويش بن كرم الثانوية بنين، ومدرسة حنين الثانوية للطالبات، واستمعت، خلال الجولة التي رافقها فيها محمد سالم الظاهري، المدير التنفيذي للعمليات المدرسية بالمجلس، الى شرح مفصل من إدارة المدرستين حول سير الامتحانات. وأشادت بالجهود الكبيرة التي تبذلها الإدارات المختصة في المجلس، وإدارات المناطق التعليمية والمدرسية، في سبيل تهيئة الأجواء، وتوفير كل سبل الاستقرار النفسي، والبيئة المحفزة للطالب، للتعامل مع الورقة الامتحانية على الوجه المطلوب، وبالطريقة التي تساعده على تحقيق النجاح والتفوق. وقالت القبيسي: «يحرص مجلس أبوظبي للتعليم على توفير كافة السبل التي تساهم في رفع مستوى أبنائنا الطلبة، وإعداد جيل قادر على منافسة أقرانهم حول العالم، داعية طلاب الصف الثاني عشر إلى الجد والاجتهاد في هذه المرحلة الدراسية التي تقودهم وتأهلهم لمواصلة تعليمهم الجامعي في أرقى مؤسسات التعليم العالي سواء داخل الدولة أو خارجها، مؤكدة أن الامتحانات تعتبر جزءا من منظومة متكاملة، وعملية تفاعلية مع الطالب يحرص المجلس على تطويرها باستمرار. واطمأنت معاليها خلال جولتها بمدرسة حنين للطالبات على حالة الطالبة الوحيدة بالمدرسة التي تؤدي الامتحان ضمن فئة الاحتياجات الخاصة حيث تعاني من صعوبات تعلم، وتوقفت معاليها فترة من الوقت داخل قاعة الامتحان التي اقتصرت على الطالبة مشيدة بالرعاية الخاصة التي وفرتها المدرسة للطالبة. وأكدت معاليها أن المجلس لن يدخر وسعا في سبيل توفير خدمة تعليمية أفضل ورعاية تربوية فائقة للطلبة من اصحاب الاحتياجات الخاصة، وأنه ماض في مشروع الدمج من خلال تهيئة البيئة المناسبة لاستيعاب المزيد من طلبة ذوي الاحتياجات في المدارس. وأشارت إلى أن المجلس اتخذ جميع الإجراءات الخاصة بضمان توفير فرص متساوية لجميع الطلبة من خلال التنسيق مع جميع الإدارات المدرسية ووضع معايير خاصة للجان الامتحانات، والتأكد من خلو جميع اللجان من أي شيء يؤثر على سير الامتحانات، مشيرة إلى اتخاذ المجلس قراراً جديداً هذا العام يمنع دخول الطلبة والمعلمين والإداريين لجان الامتحان بالهواتف المحمولة وتركها خارج المدرسة او في غرفة الإدارة المدرسية. وأوضحت أن المجلس بدأ من الآن الاستعدادات الخاصة بتطبيق نموذج الثانوية الجديدة وبدأ في اعداد الطلبة والمعلمين والهيئات الادارية من خلال تنظيم ورش عمل لهم لفهم جميع جوانب الهيكلة الجديدة، لافتة إلى أن الثلاثة اشهر القادمة ستشهد ورش عمل مكثفة للتأكد من إلمام جميع عناصر العملية التعليمية بالتغييرات الجديدة والمسار العلمي الموحد. وكشفت معاليها عن قيام المجلس بتطبيق نموذج دعم الطلبة في الحلقة الثالثة في جميع المدارس، بالإضافة إلى طرح برامج لدعم الطلبة في المواد العلمية، مشيرة إلى أن الفترة القادمة ايضاً ستشهد ترشيح مجموعة من الآباء والأمهات من مجالس أولياء الأمور المدرسية، لتكوين مجلس استشاري لأولياء أمور الطلبة على مستوى الإمارة، وذلك في اطار حرص المجلس على حضور ومشاركة ذوي الطلبة في العملية التعليمية، والتعاون مع المجلس في كل ما يخدم الطالب. وقد أعرب طلبة وطالبات القسمين العلمي والأدبي بالعديد من اللجان الامتحانية في المدرستين عن ارتياحهم التام لأدائهم لامتحان مادة الرياضيات والتاريخ، حيث جاءت الاسئلة كانت سهلة وفي مستوى الطالب المتوسط.

كادر 2 ابوظبي

ارتياح بين الطلاب والطالبات

شهدت مدارس أبوظبي إجمالاً ارتياحا بين الطلاب وأولياء أمورهم، مع انطلاق أول أيام الامتحانات، بخصوص ورقتي امتحان الرياضيات والتاريخ، حيث جاءت في متناول الطالب المتوسط، وتميزت بالسهولة، وزمن الامتحان كان مريحاً إلى حد كبير، وهو ما أكده الطلاب بمدرسة درويش بن كرم الثانوية بأبوظبي، أن الامتحان جاء من المقرر ولم يخرج عنه وكان في مجمله يدور حول الأساليب الاستعمارية ومشاكلها والسياسة التي اتبعتها الدول لحلها.

فيما اشارت الطالبات، بالقسم الأدبي من مدرسة حنين، أن امتحان التاريخ، كان اسهل بكثير مما توقعن، وانهن اجبن على جميع الاسئلة التي جاءت في خمس ورقات في اقل من ساعة، حيث تنوعت الاسئلة ما بين اختياري وتفسير وتعليل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض