• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة أبوظبي لـ «الاتحاد»:

استراتيجية وطنية جديدة لأمن وسلامة القطاع النووي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 نوفمبر 2016

بسام عبد السميع (أبوظبي)

أكد معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في أبوظبي، أنه يجري العمل حالياً على إنجاز مشروع استراتيجي أمني كبير يتعلق بالأمن والسلامة في القطاع النووي، مشيراً إلى جهوزية مختلف الجهات للتعامل مع أي طارئ يحدث خلال عمليات تشغيل مفاعل براكة لإنتاج الكهرباء من الطاقة النووية، والذي يبدأ التشغيل اعتباراً من العام المقبل.

وقال معاليه في تصريحات خاصة لـ «الاتحاد» خلال زيارة تفقدية للاطمئنان على جهوزية العمل للتعامل مع الطوارئ خارج محطة المفاعل: «سنبدأ منذ اللحظة الأولى لتحميل الوقود النووي في المفاعل الأول لمحطة براكة الاستجابة الفورية مع الطوارئ المتعلقة لتشغيل المفاعل»، مشيراً إلى أن مركز عمليات طوارئ الرويس المتواجد خارج محطة براكة للطاقة النووية أصبح جاهزاً للتعامل مع المشروع وحماية البيئة المحيطة بالمحطة النووية، ومنع أي تأثيرات أو أضرار قد تنجم من التشغيل للمنطقة المحيطة بالمحطة.

وأوضح الرميثي، أن 34 جهة ومؤسسة حكومية تتواجد في غرفة عمليات مركز الطوارئ خارج مفاعل براكة، حيث سيقوم المركز من خلال وحداته المختلفة بالتعامل مع أي طارئ في مشروع براكة من خلال خطط محددة للحيلولة دون حصول أية تأثيرات إلى خارج المفاعل.

وقال الرميثي: رأينا خلال تفقدنا لمشروع براكة ومستشفى الرويس، الذي أصبح جاهزاً للتعامل مع الحالات المصابة بالإشعاع، ما يثلج صدورنا»، مشيداً بخطة مشروع براكة والأعمال التشغيلية بها، واصفاً الإنجازات التي تمت للمشروع بأنها تسير بطريقة ممتازة. وأوضح معاليه، أن الهدف من الزيارة التفقدية لفريق الطوارئ والأزمات في أبوظبي هو الوقوف على مدى جاهزية منظومة الطوارئ والأزمات في المحيط الخارجي لمحطة براكة، مضيفاً أنه ومن خلال المتابعة على أرض الواقع تبين ارتفاع مستوى الجهوزية والاستجابة والتأهب لكافة أعمال التشغيل، مشيداً بتواجد نسبة كبيرة من المواطنين في مشرع براكة، ومركز طوارئ الرويس ومستشفى الرويس.

وقال الرميثي: تأكدنا من خلال الزيارة أن خطط الطوارئ والأزمات تسير في الطريق الصحيح، وأن الجميع جاهز للعمل الآمن لمشروع الطاقة النووية، معرباً عن اعتزازه بتبوء الإمارات الريادة في قطاع الطاقة النووي بالمنطقة، وأنها أول دولة عربية تنتج الكهرباء من الطاقة النووية العام المقبل، لافتاً إلى أن تقارير المنظمات والجهات الدولية ذات الصلة بالقطاع النووي أكدت ارتقاء الأداء والمعايير لمشروع الطاقة النووية في براكة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا