• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

لردع «فلفل» وأمثاله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 يوليو 2014

تابعت خبر نجاح شرطة الشارقة في القبض على عصابة يتزعمها شخص يلقب نفسه باسم«فلفل» تخصصت في سرقة الخزائن، ولا أقول إن لردع مثل هذه الأشكال والعصابات يجب أن تصدر بحقهم أحكام مشددة رادعة، وحكم بإعادة تربيتهم بشرطة الشارقة، وبعد ذلك إبعادهم عن الدولة.

وكانت القيادة العامة لشرطة الشارقة قد القت القبض على 8 أشخاص من جنسيات عربية متهمين بتشكيل عصابة لسرقة الخزائن الحديدية ومن ثم التخلص منها بإلقائها في البحر بعد تفريغ محتوياتها لإبعاد الشبهات وتضليل العدالة. وكشفت في مؤتمر صحفي أن المتهمين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 23 عاماً ويتزعمهم شخص يلقب نفسه “ فلفل “، نفذوا 26 واقعة خلال الشهرين الماضيين وفي أماكن طالت الخزائن الحديدية في المؤسسات والشركات والمحال التجارية ومعاهد ومدارس ووكالات سفر وعيادات طبية، كما أنهم كانوا يخططون لسطو مسلح على أحد محال الصرافة المعروفة بالدولة.

الغريب أن أحد المتهمين مطلوب أمنياً على ذمة قضايا سرقة سابقة ومسجل بحقه حكم بالإبعاد، كما أنهم جميعاً

تربطهم علاقات شخصية وأنهم جميعاً يقيمون مع أسرهم داخل الدولة، كما أن البعض منهم من مواليد الدولة.

وأظهرت التحقيقات الأولية أنهم كانوا بصدد زيادة عدد أفراد العصابة والتوسع في جرائمهم وتطوير الأسلوب المستخدم، بحيث يشمل السطو المسلح على المصارف العاملة في الدولة. لذلك فإن تشديد العقوبات بصورة أكبر سيردع أمثال هؤلاء ويحد من أضرارهم بالمجتمع وأفراده.

خليفة المزروعي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا