• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

منصات

قناة الفرص

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 نوفمبر 2016

محمد المهري

دبي قناة تربط الإمارات، دبي قناة تربط العالم، دبي قناة تربط الأثرياء بالفرص، وتربط الحالمين بالثراء والنجاح في ميادين الحقيقة وأرض الفرص.

أجداد حلموا وخططوا وأسسوا، وأبناء حققوا ونفذوا واستمروا.

إنها الإمارات إنها دبي، قناة كانت حلماً لقائد ثاقب النظرة حكيم البصيرة، تأمل في الصحراء من حوله فحلم وقرر أن يسعد الرعية وأن يصنع من الصحراء قصة.

قصة أمل وقصة نجاح، فمن صحراء تجوبها الجمال والماشية، إلى خطة حالمة تشق الصحراء بقناة مائية تنمو على ضفافها الحياة، وتزدهر المشاريع ويسعد المجتمع، «وجعلنا من الماء كل شيء حي». والبحر كنز وثروة، لكنهم وحدهم القادة الحكماء من يحسنون استغلال الثروات.

ولدينا قادة تمرسوا على تحقيق الأحلام، قادة يصنعون الفرص، تأملوا وتدبروا، فعرفوا بأن هناك العديد من الفرص التي تكمن خلف ذلك البحر وذلك الخليج، فكان الحلم وكان الإبداع وكان العمل الجاد، والنتيجة تغيير في الشكل، وتعديل في الجغرافيا، وبمزج الأشياء ببعضها تتجلى الأسرار وتكتشف، إن كان عباقرة الكيمياء مزجوا المواد فكان العطر والدواء، فلدينا من مزجوا الماء بالرمال فكانت الفرص والحياة.

دبي والخور قصص نجاح وأمل وتفاؤل، فحوله نشأت التجارة وربت، وكان التجار والأثرياء والأسواق يتمركزون حوله، وبعد تعميق الخور وتوسعته تطورت المشاريع وانتعشت الصادرات والواردات، وراج الاستثمار على ضفتي الخور، وعم الرخاء وكانت بداية نهضة اقتصادية حقيقية. واليوم دبي تبني نجاحاً على نجاح، فامتداد قناة دبي المائية الجديدة، هي القفزة الاقتصادية الجديدة لدبي وللإمارات، والتي ستنعش اقتصادنا لعشرات السنين، فهي صمام أمان اقتصادي ومورد مالي استراتيجي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا