• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بتوجيهات حمدان بن زايد

«الهلال» تنظم «المعطان» احتفالاً باليوم الوطني الـ45

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 نوفمبر 2016

أبوظبي (وام)

افتتحت هيئة الهلال الأحمر مساء أمس فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان «المعطان» على شاطئ البطين في أبوظبي، بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس هيئة الهلال الأحمر احتفالاً باليوم الوطني الخامس والأربعين للدولة.

وافتتح فعاليات المهرجان الذي يستمر حتى الثالث من شهر ديسمبر القادم، الشيخ هزاع بن حمدان بن زايد آل نهيان.

وخلال جولة له في موقع المهرجان، اطلع على عدد من الفعاليات التي يتضمنها المهرجان، وعلى عدد من الصناعات التراثية، وأكشاك المنتجات الشعبية، كما حضر جانباً من الفقرات الشعبية والتراثية.

وأشار الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر، إلى أن الهيئة تشارك دولة الإمارات أفراحها بمناسبة اليوم الوطني الخامس والأربعين، من خلال تنظيم هذا المهرجان التراثي في دورته الرابعة الذي يحتوي على مشاركات عديدة، وفقرات تراثية مختلفة، لربط جيل اليوم بتراث دولة الإمارات، وما كان عليه الآباء والأجداد.

وقدم المزروعي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وأولياء العهود، وإلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر، وإلى المواطنين والمقيمين بمناسبة اليوم الوطني الخامس والأربعين للدولة.

ومن جانبه، قدم الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام للهلال الأحمر التهنئة إلى القيادة الرشيدة للدولة، وكافة أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها الطيبة باليوم الوطني الخامس والأربعين، داعياً المولى أن يحفظ دولتنا الفتية، وأن تحقق المزيد من التقدم والازدهار، مؤكداً أن الهيئة برئاسة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، أصبحت عنوان العمل الإنساني لدولة الإمارات، التي وصل عطاؤها إلى كافة المناطق التي تتعرض للكوارث أو النزاعات، لمساعدة الضحايا في تخطي المحن التي يواجهونها، مما أهل الدولة لأن تكون في المراكز الأولى على المستوى العالمي في مجال العطاء الإنساني.

وقال الفلاحي: «لقد عرف الناس الهلال الأحمر بدورها الإنساني والخيري، وهناك أيضاً جانب اجتماعي مهم للهلال الأحمر يتمثل في تنظيم هذه الفعالية المهمة التي تساهم في تعريف الزوار بماضي الدولة».

وأشار إلى أن تزامن هذا المهرجان مع اليوم الوطني هو تعبير بسيط لما نحمله في قلوبنا من ولاء وحب لدولتنا، ويدل على تمسكنا بتراثنا العريق، والموروث الحضاري الذي نقلته لنا الأجيال السابقة، لنصل اليوم إلى أعلى المراتب في كل الميادين، كما أن المهرجان يشكل فرصة للزوار للاستمتاع بالأجواء الشعبية والتراثية المحيطة به. وتشارك في فعاليات مهرجان المعطان عدد من الفرق الشعبية التي تقدم الموروث الفني الشعبي لدولة الإمارات، والتي تطلع الجمهور على حياة البحر والغوص .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض