• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عبدالله بن زايد ووزير الخارجية الكندي يبحثان آفاق التعاون بين البلدين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 يوليو 2014

وام

بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية و معالي جون بيرد وزير الخارجية الكندي، العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وكندا والسبل الكفيلة بتطويرها وتعزيزها لخدمة المصالح المشتركة بين البلدين.

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات التي عقدها سموه مع الوزير الكندي في مدينة كالغري في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها سموه إلى كندا حاليا..وذلك بحضور سعادة خالد غانم الغيث مساعد وزير الخارجية للشؤون الإقتصادية وسعادة عبدالله أحمد آل صالح وكيل وزارة الإقتصاد وسعادة محمد سيف هلال الشحي سفير الدولة لدى كندا و سعادة عريف لا لاني السفير الكندي لدى الدولة وعدد من ممثلي القطاعين الحكومي والخاص في الدولة وعدد من الوزراء في الحكومة الفيدرالية من بينهم معالي كارل دالاس وزير العلاقات الدولية ومعالي رونا امبروز وزيرة الصحة.

وتم خلال الجلسة بحث مجالات التعاون بين دولة الإمارات و كندا خاصة التجارية والاستثمارية والاقتصادية و الصحة والتعليم والبنية التحتية إضافة إلى الزراعة والأمن الغذائي والطاقة المتجددة والبديلة، حيث تمتلك دولة الإمارات خبرة واسعة في مجال الطاقة البديلة من خلال مدينة "مصدر".

وبحث الجانبان خلال اللقاء فرص زيادة التبادل التجاري وإمكانات التعاون في مجال الاستثمارات على المستويات كافة من خلال التنسيق بين البلدين والتعريف بالفرص الاستثمارية في مختلف القطاعات الحيوية في البلدين، بجانب تأكيد أهمية الحوار المباشر بين الشركات المعنية في البلدين لتنشيط المبادرات الاقتصادية لإقامة المشروعات المشتركة وتشجيع الأعمال الخاصة والتعاون الاقتصادي بهدف تطوير التجارة المتبادلة بين البلدين.

كما تم استعراض آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان حرص دولة الإمارات على بناء علاقات استراتيجية مع كندا وأهمية مواصلة البلدين بناء شراكتهما الاستراتيجية للمستقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض