• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

"آبل" تخوض غمار الصحافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يونيو 2015

ا ف ب

 تخوض "آبل" غمار الاخبار بفضل تطبيق في نظامها التشغيلي "اي او اس 9" الذي قد يسمح لها بمنافسة "جوجل" و"فيسبوك" و"فليبورد" وغيرها من الخدمات. وقد وظفت الشركة العملاقة التي تتخذ في كوبيرتينو في كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة مقرا لها، صحافيين مخضرمين لادارة تطبيقها المخصص للاخبار خلافا لمنافساتها التي تعتمد على برامج معلوماتية. وقال جاد سليفكا استاذ مادة الصحافة في جامعة ميسوري المتخصص في المضامين على الاجهزة النقالة "تريد (آبل) ان ينتج اخبارها بشر وليس برامج معلوماتية وذلك تماشيا مع سمعتها".

ولم تكشف "آبل" عن تفاصيل مشروعها مكتفية بالقول على صفحة التوظيف في موقعها الالكتروني انها تبحث عن "صحافيين شغوفين واكفاء للسماح بتحديد افضل الاخبار على المستوى الوطني والعالمي والمحلي، ونشرها". وجاء في الاعلان ايضا ان هؤلاء الصحافيين "يجب ان يكون لديهم حس الاخبار المهمة وان يكونوا كذلك قادرين على رصد الاخبار الاصلية التي لا يمكن للبرامج المعلوماتية ان ترصدها".

وبذلك تخوص "آبل" مجالا مختلفا تماما عن فيسبوك التي تريد التوصل الى سبل معلوماتية تسمح لها بايصال الاخبار الى مستخدميها تبعا لعاداتهم في الولوج الى شبكة الانترنت واهتماماتهم.

وقد تلجأ "آبل" على الارجح الى برامج معلوماتية لرصد الاخبار التي ستقترحها على مستخدميها الا ان استعانتها بصحافيين اصحاب خبرة تعتبر اجراء ايجابيا على ما يرى دان كينيدي استاذ الصحافة في جامعة نورث ايسترن.

ويؤكد "الكثير من الناس لا يريدون الحصول على الاخبار من روبوتات تقرر ما هي اهتماماتهم. خصوصا ان لم يكن لهم اي سلطة على عملية الاختيار التي يقوم بها الروبوت. البرنامج المعلوماتي الذي تستخدمه فيسبوك غامض والناس بدأوا لا يحبون ذلك".

ويضيف الاستاذ الجامعي هذا، "من المشجع رؤية هذه الخطوة تقرب الصحافة من قلب عالم +آبل+. لكني غير متحمس لفكرة ان تتركز سلطة اعلام الجمهور بين ايدي شركات كبرى مثل (آبل) و(فيسبوك) التي لديها مصالحها الخاصة". ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا