• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

يستهدف مقرات عدلية وأمنية وسياحية

باريس تكشف حجم وتوقيت مخطط إرهابي أحبطته منذ أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 نوفمبر 2016

باريس (وكالات)

قال مصدر قريب من التحقيقات مع مشتبه فيهم اعتقلوا قبل أيام في فرنسا، وفقاً لإجراءات متعلقة بمكافحة الإرهاب: «إن أعضاء الشبكة الذين تم تمديد توقيفهم على ذمة التحقيق، كانوا يخططون لشن اعتداءات في أول من ديسمبر المقبل، تستهدف عدداً من المواقع المهمة والمعالم داخل باريس وفي محيطها». وقالت مصادر في الشرطة: «إن من بين الأهداف مقراً للمخابرات الفرنسية في منطقة لوفالوا بيريه في باريس، وآخر للتحقيقات الجنائية تابع للشرطة في منطقة كي ديز أورفيفر ومبنى المحكمة العليا القريب». وأوضح مصدر في الشرطة أن 10 مواقع كانت موضع بحث عبر الإنترنت من أفراد الخلية باعتبارها أهدافاً محتملة، بينها مقر الشرطة العدلية في قلب باريس، وسوق عيد الميلاد في الشانزليزيه، ومدينة الملاهي ديزني لاند باريس الواقعة على بعد 32 كلم شرقي العاصمة الفرنسية، إضافة إلى شرفات مقاهٍ شمال شرق باريس ومحطة مترو والعديد من أماكن العبادة. وتوصل المحققون إلى تحديد أهداف المخطط الإرهابي وموعده بفضل معلومات عثر عليها على أحد أجهزة الهواتف الذكية.

وأعلنت الحكومة الفرنسية، الاثنين الماضي، إحباط اعتداء «كان يخطط له منذ أمد طويل»، وذلك إثر تحقيق استمر لأكثر من 8 أشهر. وتم توقيف 7 أشخاص في ستراسبورج (شرق)، ومرسيليا (جنوب شرق). ومساء الثلاثاء الماضي أفرج عن اثنين كانا أوقفا في مرسيليا. وتم تمديد توقيف الخمسة المتبقين ليل الأربعاء الخميس لأكثر من 96 ساعة. ومثل هذا التمديد الذي يمكن أن يصل إلى فترة مجموعها 144 ساعة (6 أيام)، غير ممكن إلا إذا كانت التحقيقات تشير إلى مخاوف من اعتداء وشيك أو لضرورات التعاون الدولي. وكان تنظيم «داعش» قد تبنى قسماً من الاعتداءات الإرهابية التي ضربت فرنسا منذ يناير 2015، وخلفت 238 قتيلاً.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا