• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م
  11:20    الشرطة الهولندية تؤكد احتجاز رهائن داخل مبنى إحدى الإذاعات    

بلمختار يوحد فروع القاعدة في افريقيا لمواجهة "داعش"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يونيو 2015

د ب أ

افاد تقرير اخباري أن الجزائري المطلوب دوليا بتهم الإرهاب مختار بلمختار الذي تردد انه قتل في غارة اميركية شرق ليبيا الاسبوع الماضي، أنشأ مجلس شورى للجماعات الإرهابية الموالية للقاعدة، يضم ممثلي فروع التنظيم في ليبيا والجزائر وشمال مالي.

ونقلت صحيفة " الخبر" الجزائرية في عددها الصادر، اليوم الأحد، عن مصدر أمني مسؤول قوله إن الوحدة بين فروع تنظيم القاعدة الدولي في ليبيا والجزائر تمت بالفعل تحت اسم مجلس شورى تنظيم القاعدة في إفريقيا، الذي ضم ممثلين عن 4 جماعات هي كتائب القاعدة في سرت الليبية وكتيبة القعقاع بن عمر الموالية للقاعدة في شرق ليبيا وكتائب الصحراء في تنظيم القاعدة المغاربي في مالي بقيادة يحيى أبو الهمام، وبقايا تنظيم القاعدة في شمال الجزائر.

وكشف نفس المصدر عن مصالحة تاريخية تمت في الأسابيع الأخيرة، بين أمير تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي، عبد المالك دروكدال، المكنى ابو مصعب عبد الودود، وأمير كتيبة "الملثمين" مختار بلمختار. موضحا بأن المصالحة جاءت في إطار مسعى لتوحيد الجماعات السلفية في شمال إفريقيا لمواجهة النفوذ المتزايد لتنظيم "داعش". وأوضحت الصحيفة أن عبد المالك دروكدال، انهى عداوته الشخصية لمختار بلمختار، حيث أزاحه مرتين من قيادة كتائب الصحراء في الفترة بين 2004 و2008، وقرر التحالف معه من أجل ترميم منظمته الإرهابية التي تعرضت لزلزال حقيقي، نتيجة انشقاق البعض من أعضائها والتحاقهم بجند الخلافة الموالي لـ"داعش".