• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

وزير الخارجية الفرنسي يلتقي «أبو مازن» ونتنياهو اليوم لبحث استئناف مفاوضات السلام

فابيوس: عندما يزداد الاستيطان يتراجع حل الدولتين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يونيو 2015

القاهرة (وكالات)

اعتبر وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس في القاهرة أمس أنه عندما يزداد الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة تتراجع الآمال المعقودة حول حل الدولتين في إطار عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين. ومن جانبه، أكد الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، أن مصر تنسق مع مختلف الأطراف الدولية لدفع جهود السلام، بما يضمن إقامة دولة فلسطينية على حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، من أجل تحقيق آمال وطموحات الشعب الفلسطيني في السلام والأمن والاستقرار.

جاء ذلك خلال لقاء السيسي أمس مع فابيوس. وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الوزير الفرنسي أشار إلى أن زيارته لمصر تأتي في مستهل جولة تشمل كلا من الأردن وإسرائيل والأراضي الفلسطينية، وذلك بهدف رغبة فرنسا في دفع جهود السلام واستئناف المفاوضات تحت مظلة دولية من أجل المضي قدما نحو تسوية القضية الفلسطينية.

وقد عقدت اللجنة الوزارية العربية لإنهاء الاحتلال اجتماعا أمس بحضور وزير الخارجية الفرنسي بهدف الاستماع إلى المقترحات الفرنسية بشأن تحريك جهود السلام من أجل تسوية القضية الفلسطينية.

وكان فابيوس يتحدث في القاهرة في مستهل «جولة دبلوماسية مكثفة» في منطقة الشرق الأوسط تشمل مصر والأردن والأراضي الفلسطينية وإسرائيل، وتهدف لعرض مبادرة فرنسية لاستئناف عملية السلام المجمدة منذ نحو عام.

وقال فابيوس: «من المهم أن تُستأنف المفاوضات وإلا لن يحصل تقدم»، وذلك في مؤتمر صافي في قصر الاتحادية الرئاسي عقب مباحثات مع نظيره المصري سامح شكري والرئيس عبد الفتاح السيسي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا