• الخميس 29 محرم 1439هـ - 19 أكتوبر 2017م
  12:46    الحكومة الإسبانية تجتمع السبت لتعليق الحكم الذاتي في كتالونيا    

9 درجات مئوية سجلت على جبل جيس

أمطار على رأس الخيمة والساحل الشرقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 نوفمبر 2016

مريم الشميلي، فهد بوهندي (رأس الخيمة، الفجيرة)

سجل المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل صباح أمس أدنى درجة حرارة في الدولة على جبل جيس برأس الخيمة والتي بلغت 9 درجات مئوية عند الساعة 06:45 صباحا، كما شهدت عدد من مناطق الدولة يوم أمس الأول سقوط أمطار تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة على بعض مناطق الساحل الشرقي والجزر مثل البدية، خورفكان، دبا الفجيرة والعقة.

وشهدت عدد من مناطق رأس الخيمة يوم أمس، سقوط أمطار تراوحت بين المتوسطة والخفيفة، صاحبها هبوب رياح من معدلة الى شديدة. وسجل المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل انخفاضا ملحوظا في درجات الحرارة على معظم مناطق الإمارة.

كما تواصل هطول الأمطار المتفرقة على الفجيرة ومدن المنطقة الشرقية لليوم الثاني على التوالي، امتداداً من كلباء ومروراً بالفجيرة وخورفكان ووصولاً إلى دبا، توسطها تحسن ملحوظ في درجات الحرارة، واعتدال الطقس، حيث ظلت السماء ملبدة بالغيوم طوال النهار.

وتركزت الأمطار على منطقة البدية التابعة لإمارة الفجيرة خلال الفترة الصباحية، حيث شهدت تجمعات كبيرة للمياه أدت إلى عرقلة بسيطة في حركة السير على الطريق الواصل بين مدينة دبا وخورفكان.

ومن جانب آخر أكد صيادو الساحل الشرقي على التزامهم بعدم الخروج للبحر تنفيذا لتعليمات المركز الوطني للأرصاد والزلازل بسبب اضطراب البحر وارتفاع الموج.

ومن جهته قال الصياد راشد النقبي إن الأحوال الجوية أثرت على حركة الصيد في الساحل الشرقي، وأدت لعدم خروج الصيادين للبحر، ونأمل أن يتحسن الطقس خلال الأيام المقبلة، لنمارس عملنا ونزود الأسواق بالأسماك قبل إن تشح الكميات في السوق بسبب عدم الخروج للبحر.

وقال الصياد محمد الحمادي: «إن تنفيذ أوامر الجهات المختصة وعدم المخاطرة، يعتبر من الأمور البديهية التي على الجميع الالتزام والتقيد فيها، علما بأن التزام الصيادين يحفظ حياتهم ويبعدهم عن المخاطر. وساهم تحسن الأجواء وحالة الطقس في مختلف مناطق الدولة بشكل عام وفي رأس الخيمة بشكل خاص في خروج الأهالي للأماكن السياحية والعامة في مختلف مواقع الإمارة وبالتحديد المناطق الجبلية والبرية المفتوحة والساحلية مثل جبل جيس وكورنيش القواسم والشواطئ وحديقة صقر العامة ومنطقة عوافي الرملية، وتعتبر تلك الأماكن على حد تعبير المترددين عليها المناطق الأكثر شهرة والأكثر متعة لدى الكثيرين. وقال المواطن خلفان زيد الشحي إنه لا يفوت أبدا فرصة اعتدال الجو في هذه الفترة من السنة للتوجه إلى الأماكن المفتوحة والابتعاد عن الأماكن المغلقة مثل المراكز التجارية، مشيرا إلى أن أكثر من 55% من الأسر تتوجه للأماكن المفتوحة الموزعة على مستوى الإمارة.

وأشار إلى أن انخفاض درجات الحرارة خلال اليومين الماضيين ساهم إلى حد كبير في خروج الكثير من العائلات للرحلات الخارجية المفتوحة، منوها بأن عدد من العائلات اختارت حديقة صقر لقضاء ساعات في الهواء الطلق، خاصة بعد التعديلات التي شهدتها الحديقة مثل زيادة الرقعة الخضراء وزيادة عدد المرافق الخدمية ورفع عدد الألعاب وغيرها من وسائل الترفيه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا