• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تكافح لتفادي الإفلاس

صربيا الغارقة في عجز مالي قياسي تبدأ بتطبيق إصلاحات مؤلمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 يوليو 2014

تواجه صربيا التي تضم، عاملا واحدا مقابل كل خمسة متقاعدين أو عاطلين عن العمل، عجزا ماليا قياسيا ويتعين عليها بأي ثمن أن تطبق إصلاحات مؤلمة لتفادي الإفلاس.

وتعهد رئيس الوزراء ألكسندر فوسيتش بالتحرك وخصوصاً لإلغاء وظائف في القطاع العام، الذي يشكو من ارتفاع عدد الموظفين، لكن المحللين أشاروا إلى عدم القيام بأي شيء حتى الآن وأن الأسواق المالية قد تعاقب صربيا إذا تأخرت في تطبيق هذه الإصلاحات.

وسيسجل البلد هذه السنة عجزا قياسيا في الموازنة بنسبة 8% من الناتج المحلي الإجمالي، مع نمو متوقع بنحو 1%، وهو رقم معرض بقوة للتراجع في حال أعيد النظر بالتوقعات بسبب الأضرار المادية- بين 1,5 و2 مليار يورو، بحسب تقديرات البنك الأوروبي لإعادة التعمير والتنمية- الناجمة من أسوأ فيضانات تضرب صربيا في نهاية مايو الماضي منذ قرن.

وقال فوسيتش الذي تولى السلطة في أبريل «ينبغي أن نطبق هذه الإصلاحات.. إنه نضال من أجل استمراريتنا»، ووعد بإنهاض الاقتصاد الغارق في الأزمات.

وتريد حكومته أيضا زيادة الرسوم والضرائب خصوصا وخفض المساعدات.

وسيتبنى البرلمان بحلول نهاية يوليو قوانين جديدة حول العمل والتخصيص والإفلاس. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا