• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

جائزة كفافيس لصاحب «تلك الرائحة» و«اللجنة»

صنع الله إبراهيم.. المحايد المزعوم!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أكتوبر 2017

إيهاب الملاح

حصل الروائي المصري صنع الله إبراهيم والشاعر محمد الشهاوي على جائزة كفافيس الدولية لعام 2017. وجائزة كفاكفيس نسبة إلى الشاعر اليوناني كفافيس المولود بمدينة الإسكندرية، وتمنح الجائزة كل عامين للمبدعين من الكتّاب والأدباء، من مصر واليونان، كتعزيز للعلاقات الثقافية بين البلدين، حيث قدمت لأول مره عام 1990. وحصل على الجائزة العديد من الكتّاب والمبدعين في مصر من بينهم: فاروق شوشة، سيد حجاب، إبراهيم أصلان، رضوى عاشور، سحر الموجي، بهاء طاهر، أهداف سويف، أمين حداد، بشير السباعي، ومحمد المنسي قنديل.

(1)

جولة مسائية مقدسة، نقطعها يومياً، سيراً على الأقدام، أنا وزميلي باسم شرف (المخرج والكاتب المعروف) من حيِّنا المتاخم لمحطة مترو الجامعة حتى أول شارع الهرم (محطة نصر الدين)، نشتري الجرائد والمجلات والإصدارات الدورية، ونقتني الكتاب الصادر عن مكتبة الأسرة بعد ثلاث سنوات من انطلاقها، في ذلك الوقت، كانت هي المشروع الثقافي الأبرز والأهم في مصر.

في واحدة من هذه الجولات التي لم تنقطع طوال سنوات الدراسة الجامعية، أظن في صيف عام 1997، صدرت رواية «شرف» لصنع الله إبراهيم عن روايات الهلال، أذكر أن باسماً «طار من الفرح» كان سعيداً غاية السعادة بأن رواية صدرت بعنوان «شرف»! ولمن؟ صنع الله إبراهيم! وقْع الاسم وحده في الأذن كان يحمل خليطاً من الفرادة والتميز والغرابة والندرة! فأنا لم أعرف حتى الآن أحداً يحمل اسم صنع الله سواه! بعدها بشهور قليلة، وجدت «باسم» قد أتى بكل روايات صنع الله إبراهيم الصادرة قبل «شرف»!

قرر أن يكون صنع الله كاتبه الأول.. لم لا.. والرجل قد خلّد اسمه الثاني في رواية كاملة! ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا