• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

5 آلاف متدرب كل 6 أسابيع

الولايات المتحدة تسرع تدريب القوات العراقية في معسكر التاجي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 يناير 2015

قاعدة التاجي (أ ف ب)

يسعى جنود أميركيون ومن دول التحالف ضد تنظيم «داعش»، للإسراع في تدريب 5 آلاف عنصر أمني عراقي كل ستة أسابيع، لإكسابهم «المهارات الدنيا» لاستعادة المناطق التي سيطر عليها التنظيم.

وبدأ الجنود الأميركيون في الأيام الماضية تدريب العناصر العراقيين، في المرحلة الأولى من برنامج سيتوسع تدريجياً ليشمل خمس قواعد عسكرية في العراق، أحدها في أقليم كردستان العراق.

وقال اللواء في الجيش الأميركي دانا بيتارد في قاعدة التاجي العسكرية شمال بغداد، حيث تقام عمليات التدريب «بحلول منتصف فبراير، ستكون الدفعة الأولى قد تخرجت». وأضاف: «سيكون هناك 5 آلاف عنصر إضافي، كل ستة إلى ثمانية أسابيع». وأوضح أن التدريب سيركز على «المبادئ الدنيا المطلوبة لشن هجمات مضادة»، مشيراً إلى أن «المهم هو أنه سينتج قوة قتالية ومقاتلين واثقين، وقادرين».

وأنفقت الولايات المتحدة خلال وجودها العسكري في العراق بين2003 و2011، مليارات الدولارات على تدريب الجيش العراقي وتجهيزه.لكن العديد من القطعات العسكرية انهارت بشكل كبير أمام هجوم «داعش»، لا سيما في الموصل.

ورأى اللواء الأميركي بول فانك إن مسؤولية ذلك تعود إلى غياب القيادة ونقص التدريب، وقال: «أعتقد أن هرب الجنود العراقيين سببه سبب عدم ثقتهم بقادتهم». وأضاف أن برنامج التدريب يسعى لمعالجة ثغرات القيادة، ويشمل مناهج خاصة للضباط، يقوم خلالها المدربون الأميركيون «بعرض طريقة اتخاذ القرارات التي نستخدمها في الجيش الأميركي». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا