• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عقدتها في مدينة «مصدر»

«جائزة زايد لطاقة المستقبل» تقود النقاش حول الابتكار من أجل التنمية المستدامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

عقدت «جائزة زايد لطاقة المستقبل» أمس مجلساً لقادة الأعمال والعلوم والتكنولوجيا والشباب في مدينة «مصدر» بهدف استعراض الطرق التي يمكن من خلالها توظيف الابتكار لفتح آفاق جديدة للنمو الاقتصادي المستدام وصولاً إلى تحقيق أهداف رؤية الإمارات 2021.

جرى تنظيم المجلس الذي حمل عنوان (#ابتكر_من_أجل_الاستدامة) في إطار فعاليات أسبوع الإمارات للابتكار 2016 وقد أقيم على شكل جلسة مغلقة في مركز الابتكار التابع لمعهد «مصدر».

وأدارت الدكتورة نوال الحوسني، مدير إدارة «جائزة زايد لطاقة المستقبل»، الجلسة التي شارك فيها ممثلون عن مجموعة متنوعة من الجهات لمناقشة السبل التي يمكن من خلالها لدولة الإمارات أن تستفيد بشكل أفضل من الابتكار لتسريع وتيرة التنمية المستدامة. وقالت الدكتورة الحوسني: «تعد رؤية الإمارات 2021 بمثابة خريطة طريق تدعو إلى المزيد من الابتكار والممارسات المستدامة من جميع القطاعات الاقتصادية. ونحن نعمل اليوم على تحديد ما يمكن لقطاعات الأعمال والعلوم والتكنولوجيا والشباب أن تفعله لتوظيف كل هذه المفاهيم من أجل تحقيق أهدافنا الوطنية».

وأضافت: «باعتبارها تكرم الإنجازات البارزة في مجال الطاقة المتجددة والاستدامة، كان من الطبيعي أن تقود جائزة زايد لطاقة المستقبل النقاشات حول الابتكار، إذ لا يمكن أن تتحقق الاستدامة دون حلول مبتكرة، وفي المقابل، لكي تنجح هذه الحلول، يجب أن تكون مستدامة».

وشارك في المجلس كل من: ستيوارت أودا، الرئيس التنفيذي للعمليات والشريك المؤسس في شركة «أليسكا لايف»، وكارلا كوفل، المدير التنفيذي لمبادرة «بيرل»، وجوناثان ديفيس، مدير في شركة «زيوفورم»، ومايكل بيتراكيس مدير في شركة «زيوفورم»، وهدى الحوقاني، مدير مجموعة «أبوظبي للاستدامة»، وأنتوني مالوس، مدير التخطيط وتسليم المشاريع في إدارة التطوير العمراني المستدام «مصدر»، وعلياء المزروعي، مديرة برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار، وناتاشيا راديس، مشرف في «تيدكس دبي»، وعمر اليزيدي، مدير إدارة الأبحاث والتطوير والتدريب في المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، والدكتور محمد عاطف عمر، رئيس مركز أبحاث النظم الذكية (iSmart) في معهد «مصدر للعلوم والتكنولوجيا»، وميثاء التميمي وأحمد الكثيري، من طلبة أكاديمية الإمارات الدبلوماسية، وتودد محمد الكثيري وبدر أحمد علي الحمادي، من برنامج القادة الشباب لطاقة المستقبل.

وجاء انعقاد المجلس ضمن الأنشطة العديدة التي استضافتها مدينة «مصدر» في إطار مشاركتها في الدورة الثانية من أسبوع الإمارات للابتكار بالتعاون مع الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي خلال الفترة 20-26 نوفمبر، والتي شملت أيضاً معرض الابتكارات الحكومية الذي ضم عدداً من الجهات التي استعرضت أحدث منتجاتها وتطبيقاتها المبتكرة، بما في ذلك منصات المعلومات التفاعلية من هيئة الإمارات للهوية، وشركة أبوظبي للإعلام، وصندوق الزكاة، والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، ومركز إدارة النفايات - أبوظبي (تدوير). وباعتبارها وجهة رائدة للابتكار والبحث والتكنولوجيا، وتحتضن مؤسسة بحثية عالمية المستوى هي معهد «مصدر للعلوم والتكنولوجيا»، تشكل مدينة مصدر مقراً لعدد من قادة الابتكار في العالم، بما في ذلك «سيمنس» و«جنرال إلكتريك» و«لوكهيد مارتن» و«ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة». وتزامناً مع اقتراب أسبوع أبوظبي الاستدامة 2017، يوفر أسبوع الإمارات للابتكار منصة أخرى للتعاون بين القطاعين العام والخاص والمؤسسات التعليمية وعموم أفراد المجتمع من أجل تحقيق مستقبل مستدام للجميع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا