• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عقب تقارير عن مزاعم بوجود أدلة على تلاعب

دعوات لإعادة فرز الأصوات في الانتخابات الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

الاتحاد نت- واشنطن

جمعت الحملة التي أطلقها زعيم حزب الخضر والمرشح لانتخابات الرئاسة الأميركية جيل ستاين أكثر من 2.5 مليون دولار، عقب ساعات من إطلاقها، وذلك في سعيها لجمع نحو 3 ملايين دولار من أجل تغطية تكاليف تمويل إعادة فرز الأصوات المشكوك فيها في عدد من الولايات الأميركية الرئيسية.

ويسعى زعيم حزب الخضر لإعادة التصويت في ولايات ويسكونسن وميشيغان وبنسلفانيا، والتي كانت قد أثيرت حولها شكوك بشأن وقوع مخالفات عند فرز نتائج التصويت الإلكتروني، حسبما ذكرت الصفحة الرسمية للحملة.

وتأتي تلك الحملة عقب تقارير أبحاث عدد من خبراء أنظمة الكمبيوتر والتي زعمت وجود أدلة على "تلاعب أو قرصنة" طال أصوات الناخبين بعدد من الولايات.

ووجه حزب الخضر دعوة عبر الموقع الرسمي للحملة طالب فيها بجمع مبالغ تكفي لتمويل فرز الأصوات مجددا في ولايات ويسكونسن وميتشيغن وبنسلفانيا، وقد جمعت الحملة حتى الآن ما يكفي لتمويل العملية في الولاية الأولى التي ينتهي موعد الحملة فيها الجمعة، في حين أن المهلة لميتشيغن تنتهي الاثنين، بينما تستمر مهلة بنسلفانيا حتى الأربعاء.

وقال ديفيد كوب، مدير حملة حزب الخضر، في تعليق على صفحته بموقع فيسبوك: "خلال الساعات الماضية ظهرت العديد من التقارير المثيرة للقلق من خبراء ومتخصصين في مجال المعلوماتية حول إمكانية وجود اختراقات أمنية طالت نتائج التصويت في البلاد".

وتأتي دعوة حزب الخضر في وقت قد تستفيد في كلينتون من إعادة الفرز، خاصة وأن الأرقام تُظهر تقدمها على مستوى التصويت الشعبي بواقع مليوني صوت على ترامب حتى الآن، الأمر الذي زاد من ضغط الليبراليين باتجاه إعادة احتساب الأصوات ومعرفة ما حصل يوم الاقتراع.

ولا يزيد الفارق في الأصوات بين كلينتون وترامب بولاية ويسكونسن مثلا عن 27 ألف صوت، في حين أن الفارق في بنسلفانيا يصل إلى 60 ألف صوت، بينما مازالت عمليات الإحصاء النهائي جارية في ميتشيغن.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا