• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

3 قتلى وعشرات المصابين في حادث دهس عمدى بمدينة نمساوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يونيو 2015

(د ب أ)

كانوا يجلسون على المقاهي أو يتنزهون في وسط المدينة غير أن بعضهم لم تتح لهم فرصة للنجاة، لأن القاتل الذي انتابته حالة هياج انطلق في سرعة هائلة بسيارته رباعية الدفع عبر شوارع مدينة جراتس النمساوية فقتل ما لا يقل عن 3 أشخاص.

وتسببت السيارة التي اندفعت وسط حشد من المارة والمتنزهين أيضا في إصابة 34 آخرين بعضهم في حالة خطيرة، كما قال رئيس وزراء ولاية شتايرمارك النمساوية هيرمان شوتسنهوفر.

وتفيد بيانات السلطات النمساوية أن السيارة انطلقت بسرعة عالية إلى ميدان مكتظ بالمارة والمتنزهين وسط مدينة جراتس وهي عاصمة ولاية شتاير مارك. وقال شهود عيان إن السيارة كانت تسير بسرعة تزيد على 100 كيلومتر ساعة.

وقالت بيانات رسمية إن الجاني شاب في الـ26 من العمر يسكن في منطقة قريبة من موقع الحادث. وذكرت البيانات أن هناك مشاكل نفسية أدت بالجاني إلى هذه الجريمة، مستبعدة عمليا أن تكون الجريمة بدافع التطرف. وقال شهود عيان إن الرجل هاجم أيضا عددا من المشاة بسكين كانت معه، ثم استسلم لرجال الشرطة في النهاية وفقا لأقوال الشرطة دون مقاومة.

 وفي الميدان كان هناك المشاة والعديد من البشر يجلسون على مقاعدهم بالمقاهي، وتقول المعلومات أن السيارة داهمت هؤلاء جميعا وبصورة مقصودة. وقالت شاهدة عيان لإذاعة «أو آر إف» النمساوية «ظننا في البداية أن هناك إطلاقا للنار حيث دخلت السيارة أيضا في المقاعد الوثيرة التي كانت بأحد المقاهي». وتسبب هذا في ذعر شديد وحاول عدد من الناس الاحتماء بالمباني. يذكر أن رئيس مدينة جراتس زيجفريد ناجل الذي كان وقت الحادث موجودا وسط المدينة صار شاهدا من شهود العيان كذلك.

ونقلت عنه صحيفة «كلاينه تسايتونج» النمساوية قوله «توجه قائد السيارة عمدا للاصطدام بالمارة، ورأيت بعيني كيف دهس امرأة تحت عجلات سيارته». أضاف رئيس المدينة الذي كان مذهولا خلال مؤتمر صحفي عقد على وجه السرعة «هذا الجاني، هذا القاتل حصد زوجين من الناس، فمات الزوج فيما يبدو على الفور، ثم ظننت أنه سيتوقف، لكنه حدق في وفي أحد المارة الآخرين».

ودفعت السلطات بنحو 60 سيارة إسعاف و4 طائرات مروحية لإسعاف الضحايا، كما شاركت قوات الإنقاذ من جميع أرجاء المنطقة المحيطة. وأغلقت السلطات وسط المدينة أمام الجمهور وتوقفت حركة القطارات الداخلية بها، كما شكلت حكومة الولاية خلية أزمة.

وقال رئيس وزراء النمسا هاينتس فيشر في رد فعل أولي «أشعر بالصدمة العميقة بشأن هذه الجريمة المجنونة». ألغى فريق كرة القدم بالمدينة «شتورم جراتس» مباراة كانت مقررة اليوم السبت بصورة عاجلة. وقال النادي إن الفريق يشاطر ذوي الضحايا وأحبابهم والقريبين منهم مشاعرهم. ومن المقرر أن يقام قداس جنائزي في كنيسة «شتاتبفاركيرشه» بالمدينة مساء اليوم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا