• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

وجه للترفيه في رمضان

«شرم الشيخ».. أيقونة مصرية بمواصفات عالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يونيو 2015

أشرف جمعة(شرم الشيخ)

أشرف جمعة (شرم الشيخ)

للمدن سحرها وجمالها الذي لا يحد ومدينة شرم الشيخ واحدة من أهم المناطق الخلابة على أرض مصر، إذ تتبوأ مكانة كبيرة في نفوس السياح العرب والأجانب وتعد وجهة للترفية وممارسة رياضة الغوص طوال العام خاصة في رمضان، حيث تصفو الأجواء، ويهرب السياح من حرارة الجو إلى الأعماق، فضلاً عن أنها تقع عند ملتقى خليجي العقبة والسويس على ساحل البحر الأحمر، وهي أكبر مدن محافظة جنوب سيناء. وتضم المدينة المنتجعات السياحية التي تستقطب السياح من كل أنحاء العالم وبها جزيرتا تيران وصنافير ومناطق تتميز بجمال الطبيعة مثل، رأس أم سيد، رأس جميلة، رأس كنيسة، شرم الميه، إلي جانب محمية رأس محمد، ومن خلال الدعوة الكريمة التي وجهتها للوفود الإعلامية الخليجية هيئة التنشيط السياحي في مصر حاصرنا الجمال من كل جهة ووجدنا مدينة أشبه بالخيال، إذ أقمنا فيها ما يقرب من يومين بعد رحلتنا الأولى إلى القاهرة، فاكتملت المشاهد في أبهاء هذه المدينة الممتعة.

الترحيب بالضيف

هبطت بنا طائرة صغيرة داخلية إلى مطار شرم الشيخ إذ استمرت الرحلة على متن الطائرة لمدة ساعة أو تزيد قليلاً، حيث سادت أجواء مرحة بين الحضور، وهناك من كان يشعر بأنه في حاجة إلى النوم فاستسلم وغطّ في سبات عميق، ووجدتني أتملى الوجوه وأنظر إلى طبيعة المسافر ومدى استعداده للرحلة في شرم الشيخ، فلاحظت أن النسبة الكبيرة كانت ترتسم على وجوهها ملامح السعادة والاطمئنان وبعض العيون كانت تنبئ عن أنها في حالة من الشغف لاستكشاف الجمال في أيقونة مصر شرم الشيخ، التي وصل الاعتناء بها إلى ذروته، فالشوارع المتسعة كانت نظيفة جداً ويصل بها التنظيم إلى أعلى درجاته، ومن ثم الاهتمام بالزائر كان يفوق الحد، إنها الثيمة المصرية الساكنة في القلوب والتي تنتقل بين الأجيال بالفطرة، حيث إن الترحاب بالضيف يصل إلى درجة الإحساس بأن هناك ثمة تعارفاً قديماً بين الناس.

في هذه الأثناء كان الليل يقترب بخيوطه وأشعته المتناثرة على حدود الزمان والمكان، حيث هبطت الطائرة الداخلية بنا في مطار شرم الشيخ، وكان من عجائب القدر أن كل أفراد الوفود الخليجية الذين دعتهم هيئة التنشيط السياحي في مصر لهذه الزيارة الكريمة لم يكن لديهم سابق زيارة إلى مدينة شرم الشيخ، فكانت الوجوه تترقب والقلوب تشتعل بالدهشة، بحثاً عن مواطن الجمال في المدينة.

مساحات خضراء ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا