• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الامارات تشارك بأعمال الدورة السادسة للمكتب التنفيذي

مجلس وزراء الإعلام العرب يندد بقرار إسرائيل منع رفع الأذان في القدس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

أحمد شعبان، وكالات (القاهرة)

شاركت دولة الإمارات العربية المتحدة في أعمال الدورة السادسة للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب، التي عقدت أمس بمقر الجامعة العربية، ومثل الدولة خليفة الطنيجي القائم بأعمال المندوب الدائم بالإنابة.

وندد المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب بمشروع قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي لمنعها رفع الأذان من خلال مكبرات الصوت في مدينة القدس. ودعا «المكتب»، في ختام دورته السادسة التي عقدت أمس الأربعاء بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية برئاسة مصر، وسائل الإعلام العربية إلى التنديد بهذا المشروع على كافة المستويات الإقليمية والدولية. وأكد «المكتب « على مركزية القضية الفلسطينية بالنسبة للأمة العربية وعلى الهوية العربية للقدس الشرقية المحتلة عاصمة دولة فلسطين.

وتبنى «المكتب» اختيار مدينة القدس عاصمة دائمة للإعلام العربي مع اختيار عاصمة عربية أخرى بشكل سنوي تكون عاصمة للإعلام العربي ودعوة الدول ووسائل الإعلام العربية إعطاء مساحة ووضع شعار خاص للاحتفال بالقدس عاصمة للإعلام العربي وتحديد موعد للاحتفال المركزي بالقدس عاصمة للإعلام العربي في مدينة رام الله بدولة فلسطين.

ودعا «المكتب» الجهات المعنية بالإعلام في الدول العربية «لنقل ما يجري في الأراضي الفلسطينية ومنح الخبر الفلسطيني المساحة اللازمة حتى يطلع العالم على حقيقة ممارسات دولة الاحتلال الإسرائيلية بالإضافة إلى تعزيز البرامج والمشروعات الخاصة بدعم القدس وتخصيص أسبوع لدعم المدينة ومواطنيها وكشف ما تتعرض له المدينة المقدس من أخطار التهويد وتغيير طابعها التاريخي والسكاني».

وكلف «المكتب» بعثات الجامعة العربية في الخارج مخاطبة وسائل الإعلام المختلفة في الدول المتواجدة فيها هذه البعثات لشرح ما يجري على الأراضي العربية المحتلة من انتهاك وتهويد لمدينة القدس وفضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية. وفيما يخص دور الإعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب، طالب «المكتب» من اتحاد الإذاعات العربية وضع خطة لعقد ورش عمل ودورات خاصة للمحررين والإعلاميين في المجال السمعي والمرئي والإلكتروني حول كيفية التعاطي مع أحداث الإرهاب ومعالجتها.

وقد عقد الاجتماع برئاسة مصر ويمثلها وكيل أول وزارة الإعلام إبراهيم عراقي، وبحضور السفيرة هيفاء أبو غزالة الأمين العام المساعد رئيس قطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية، وأعضاء المكتب التنفيذي إضافة لدولة الإمارات ، وكل من الأردن وتونس والجزائر وجيبوتي والعراق وموريتانيا، وبحضور الدكتور عبد المحسن فاروق إلياس رئيس اللجنة الدائمة للإعلام العربي، وممثلي الاتحادات والمنظمات والهيئات الممارسة لمهام إعلامية في منظومة مجلس وزراء الإعلام العرب.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا