• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

نظمت فعالية شملت فقرات تراثية وفنية للفلكلور الإماراتي

«خليفة التربوية» تحتفي بنهضة التعليم تحت راية الاتحاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت الأمانة العامة لجائزة خليفة التربوية حفلاً أمس بمناسبة اليوم الوطني الـ 45، وذلك بمقرها بأبوظبي تحت شعار «نهضة التعليم تحت راية الاتحاد»، تضمن ندوة علمية تحدث فيها كل من مروان الصوالح وكيل وزارة التربية والتعليم للشؤون الأكاديمية للتعليم العام، وناعمة الشرهان عضو المجلس الوطني الاتحادي، كما شملت الفعاليات كلمة بمناسبة يوم الشهيد وعدداً من الفقرات الفنية الفلكلورية التي تعكس التراث الإماراتي في هذه المناسبة الغالية.

حضر الفعاليات أمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية، ومحمد سالم الظاهري عضو مجلس الأمناء.

وألقت العفيفي كلمة بهذه المناسبة، أكدت فيها على أن مسيرة الاتحاد تجسد رؤية قائد عظيم نهض بالوطن، وجعل بناء الإنسان في صدارة أولوياته، فمنذ 45 عاماً، انطلقت مسيرة النماء والرخاء على يدي المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وبدعم من إخوانه المؤسسين، طيب الله ثراهم جميعاً، ومنذ ذلك الحين وحتى اليوم، فإن دولة الإمارات تقدم للعالم نموذجاً فريداً في التنمية والنهضة الحضارية في جميع المجالات، هذا النهج الذي تواصل السير عليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

ثم ألقى مروان الصوالح الكلمة الرئيسة للندوة، تطرق خلالها إلى نهضة التعليم وتطوره منذ انطلاق مسيرة الاتحاد، مشيراً إلى أن دولة الإمارات تحتفي هذا العام باليوم الوطني، وهي في أوج التقدم والنماء والازدهار.

ومن جانبها، قدمت ناعمة الشرهان «تجربة وطنية» من خلال تسليط الضوء على مسيرتها كمعلمة وقائدة تربوية في ميدان التعليم ثم انتخابها عضواً للمجلس الوطني الاتحادي، وأكدت أن المرأة الإماراتية قدمت ولا تزال إسهامات عظيمة في التعليم ومختلف مجالات التنمية الوطنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض