• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مقتل طيار إيراني برتبة عقيد أثناء القتال في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية «إرنا» الرسمية أمس أن طياراً إيرانياً قتل خلال مشاركته في القتال ضد مسلحي تنظيم «الدولة الإسلامية» في العراق المسمى «داعش» سابقاً.

وقالت إن العقيد طيار شجاعة علم داري مرجاني قتل أثناء «دفاعه» عن مرقد الإمامين العسكريين على الهادي ونجله الحسن العسكري ومزارات للمسلمين الشيعة في مدينة سامراء، ولكنها لم توضح إن كان يحلق بطائرته أو يشارك في معارك على الأرض.

وبثت وكالة أنباء «فارس» الإيرانية شبه الرسمية صوراً لجنازة مرجاني أمس الأول في مدينته شيراز جنوبي إيران. ولم ذكر أي تفاصيل، لكنها ألمحت إلى أن مرجاني كان عضواً في «الحرس الثوري» الإيراني.

ويعتقد أن «فيلق القدس» المكلف بالعمليات الخارجية لقوات «الحرس الثوري» الإيراني يقاتل على الأرض، بجانب القوات العراقية على الرغم من نفي إيران ذلك. وفي منتصف شهر يونيو الماضي، تعهد الرئيس الإيراني حسن روحاني بحماية العتبات الشيعية في العراق.

كما أعلن أن بلاده مستعدة لتقديم الدعم اللازم للحكومة العراقية برئاسة نوري المالكي الموالي لإيران في معاركها ضد «داعش». وذكرت مصادر عسكرية أميركية أن إيران تقوم سراً بطلعات طائرات استطلاع من دون طيار فوق العراق العراق، كما أنها ترسل المعدات العسكرية إلى العراق جواً.

في السياق نفسه، أكدت الناطقة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم أن بلادها تدعم وحدة وسيادة العراق، مستنكرة دعوة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مؤخراً لمنح إقليم كردستان شمالي العراق الاستقلال في إطار الجهود لإقامة محور إقليمي لمحاربة «التنظيمات الإسلامية الجهادية».

وقالت، في تصريح لوكالة الأنباء الإيرانية «إن الدستور العراقي كفيل بالرد علي مطالب الشعب بشرائحه المختلفة».

وأضافت «لا شك في أن المواطن العراقي حريص علي وحدة الأراضي العراقية، كما لا شك في أن الشعب العراقي الواعي لن يسمح بتمرير مؤامرات وأوهام الكيان الصهيوني وأعداء العراق الموحد».

(طهران - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا