• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«شؤون المجلس الوطني» تصدر تقرير انتخابات 2015

92٫9% من الناخبين والمرشحين راضون عن إجراءات العملية الانتخابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي تقرير انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، الذي يتضمن استعراض جميع مراحل انتخابات المجلس الوطني الاتحادي التي تم تنفيذها في عام 2015 للوقوف على أبرز النتائج والإنجازات التي حققتها، والاستفادة منها في العمل على تطوير الأداء في مراحل لاحقة.

وأبرزت الدراسة تبني اللجنة الوطنية للانتخابات المعايير الخاصة بمنظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي في جميع نواحي آليات العمل والتقييم، كما أظهرت دورها في اعتماد الابتكار واستشراف المستقبل، واستخدام أفضل التطبيقات الذكية مع الاستثمار الأمثل للموارد والتخطيط المسبق ووضوح الرؤية والأهداف كأساس للارتقاء بالعمل، وتحقيق النتائج.

وأجرت اللجنة الوطنية للانتخابات رصداً لآراء 1411 شخصاً من الناخبين والمرشحين والمجتمع من مختلف الأعمار حول مستوى الخدمات المقدمة في مراكز الانتخاب كافة في أيام التصويت المبكر، والتصويت الرسمي؛ بهدف قياس مستوى رضا المتعاملين عن هذه الإجراءات، حيث عبر 92٫9% من الناخبين والمرشحين من العينة عن رضاهم عن مستوى إجراءات العملية الانتخابية على مستوى جميع مراكز الانتخاب.

وبهذه المناسبة، قالت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي: «يعتبر هذا التقرير في غاية الأهمية، فهو سيتيح لنا الاطلاع على النتائج والإنجازات كافة، التي تحققت خلال هذه المرحلة من مراحل برنامج التمكين السياسي، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، كما أنه يشكل حافزاً للمضي قدماً في هذا البرنامج، وذلك من خلال الاستفادة من نتائج كل مرحلة لتطوير المراحل اللاحقة».

وأضافت معاليها: «نسعى دوماً إلى التعامل مع نتائج هذا التقرير عند مراجعة خططنا وتوجهاتنا المستقبلية للبناء على ما تحقق من إنجازات للمضي في إضافة كل ما من شأنه إجراء انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، وفقاً لأرقى المعايير وأفضل الممارسات العالمية في هذا المجال». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض