• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بروفايل

نيكوليتش.. قصة نجاح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

علي الزعابي (أبوظبي)

سطع المهاجم البولندي نيمانيا نيكوليتش لاعب فريق ليجيا وارسو البولندي في سماء دوري الأبطال الأوروبي، رغم الظروف المحيطة بفريقه وخروجه من المنافسات مبكراً، لكن نيكوليتش يثبت في كل مباراة أنه هداف من طراز فريد بمساهمته في تسجيل الأهداف لفريقه أمام أقوى الفرق الأوروبية في منافسات المجموعة الخامسة للبطولة، رغم مواجهته ثلاث فرق قوية هي ريال مدريد الإسباني وبروسيا دورتموند الألماني وسبورتينج لشبونة البرتغالي، لكن النتيجة الحتمية المفروضة على الفريق البولندي بالخروج المبكر لم تمنعه من الظهور بمظهر جيد بالناحية الهجومية وتسجيله 8 أهداف في 5 مباريات، كان نصيب المهاجم نيكوليتش منها 6 أهداف ليتواجد في وصافة ترتيب الهدافين خلف ميسي، على الرغم من استقبال الفريق 24 هدفاً خلال البطولة وحصوله على نقطة وحيدة من التعادل أمام ريال مدريد.

ويمتلك نيكوليتش مواصفات المهاجم الفذ بعد أن قاد فريقه للتأهل إلى دور المجموعات، بتسجيل ثلاثة أهداف في مباراتي الذهاب والإياب في تصفيات التأهل أمام زرينسكي موستار البوسني بالتعادل في الذهاب 1-1 والفوز 2-0 في الإياب، وفي المرحلة الثالثة سجل هدف الفوز على ترنسين السلوفاكي ليتأهل إلى آخر مواجهة حاسمة للتأهل إلى دور المجموعات، والتي ساهم بها نيكوليتش بتسجيل الهدف الأول في المباراة التي انتهت لمصلحة فريقه 2-0 على حساب دوندالك الأيرلندي، ليعتبر سبباً في التأهل في بطولة الأبطال الأوروبية.

وسطر اللاعب قصة نجاح منذ انضمامه إلى ناديه البولندي في صيف 2015 بخوضه 82 مباراة في جميع البطولات وتسجيل 50 هدفاً، كما يتصدر نيكوليتش قائمة هدافي الدوري البولندي برصيد 27 هدفاً متفوقاً بفارق 11 هدفاً عن أقرب منافسيه، فصاحب الـ28 عاماً يمتلك قوة هجومية كبيرة ومواصفات المهاجم المتكامل بإتقان الكرات الرأسية والتسديد بكلتي القدمين، وشارك اللاعب في صفوف المنتخب البولندي في 23 مباراة منذ أكتوبر 2013 وسجل 3 أهداف، مما يجعله مرشحاً للانتقال إلى فرق أوروبية قريباً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا