• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

هنا الإمارات

المجلس الشرقاوي ينحاز لـ «الماكينات» و«الطواحين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

عماد النمر (الشارقة)

يشهد مجلس نادي الشارقة الرياضي، يوميا تجمعا كبيرا لقدامي لاعبي الملك الشرجاوي لمتابعة منافسات كأس العالم 2014 بالبرازيل، حيث يستقبل المجلس أقطاب الرياضة بإمارة الشارقة لمعايشة أجواء ومباريات المونديال سويا ومناقشة أهم الأحداث.

وأكد إبراهيم النمر المدير التنفيذي للنادي أن المجلس يعد الملتقى المحبب لأقطاب ونجوم الشارقة القدامى، سواء لاعبي كرة القدم أو غيرها مثل اليد والسلة، إضافة إلى كبار المشجعين والعديد من المدربين، وأن هذا الملتقى اليومي يزداد في أيام البطولات الكبرى، مثل دوري أبطال آسيا، أو أبطال أوروبا، أوأبطال أفريقيا إضافة إلى كأس العالم بالطبع.

وأضاف أن مونديال البرازيل يشهد حاليا متابعة جيدة من أقطاب وقدامى الشارقة، حيث تدور العديد من النقاشات الفنية حول المباريات وتحليلها حسب رؤية الموجودين وخبراتهم الكبيرة، وأوضح أن الآراء انقسمت حول الفرق التي سوف تتأهل إلى المباراة النهائية نظرا للعديد من المفاجآت التي حدثت في البطولة ، وتوقع أن تكون المباراة النهائية بين المنتخب الأرجنتيني والمنتخب الألماني، نظرا للأداء الكبير الذي قدماه في المونديال.

من جانبه توقع القطب «الشرجاوي» الكبير سالم الغماي نائب رئيس المجلس السابق أن يكون النهائي بين ألمانيا وهولندا، رغم تأكيده أن البرازيل قوة لا يستهان بها، مشيرا إلى أن مونديال البرازيل شهد مفاجآت لم تكن في الحسبان ورفض تحديد بطل كأس العالم 2014 موضحا أن النهائي سيكون مفاجأة مدوية للجماهير البرازيلية. وشدد القطب الشرجاوي عبد العزيز المدفع على أن عاملي الأرض والجمهور سيكون لهما الكلمة العليا في المباراة النهائية متوقعا أن تصل هولندا إلى المباراة النهائية أمام البرازيل، وأشاد بالأداء الهولندي القوي منذ انطلاق البطولة.

وقال لاعب كرة السلة السابق والمدرب الحالي أحمد جاسم أنه حريص على متابعة المونديال في مجلس نادي الشارقة نظرا لوجود أغلب لاعبي كرة القدم السابقين ولديهم آراء وأفكار تزيد من جمال وحلاوة مشاهدة المباريات نتيجة النقاشات الثرية التي تصاحب مشاهدة المونديال، وتوقع أن تلاقي البرازيل في النهائي الأرجنتين، مؤكدا أن كرة أمريكا اللاتينية سيكون لها كلمة عليا في كرة القدم خلال الفترة المقبلة، خاصة بعد ابتعاد العديد من المنتخبات العريقة عن مستواها مثل إيطاليا وإسبانيا وفرنسا وإنجلترا.

أما عبد الله جاسم عضو مجلس الإدارة السابق، فقال إنه يستمتع بمشاهدة المونديال في مجلس نادي الشارقة نظرا لوجود أقطاب النادي الذين يزيدون من متعة المشاهدة بما يقدمونه من تحليلات فنية معتبرة. وقال أحمد الحمادي أحد كبار مشجعي الملك الشرقاوي، إنه يتوقع وصول هولندا وألمانيا إلى المباراة النهائية وأوضح أنه يتواجد بصفة يومية في المجلس الشرقاوي ويشارك في النقاشات الثرية التي تدور حول المباريات وأداء نجوم كأس العالم، وأبدى أسفه لخروج منتخب كولمبيا على يد البرازيل مشيرا إلى أنه فريق يستحق كل تقدير إلى جانب منتخبات كوستاريكا وتشيلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا