• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«فيروس المانشافت» يقتل «الديوك»

تفاؤل ألماني لغياب نيمار عن «لقاء السحاب»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

واصل منتخب ألمانيا السير بخطوات واثقة، وصعد إلى نصف النهائي على حساب المنتخب الفرنسي، بعدما تخطاه بهدف في المباراة التي جمعت بينهما مساء أمس الأول على ستاد الماراكانا، وتسير ألمانيا بخطى ثابتة في البطولة حتى الآن، بعدما سحقت البرتغال برباعية نظيفة في المباراة الأولى، ثم تعادلت مع غانا بهدفين لكل منهما، قبل أن تهزم الولايات المتحدة بهدف، في الجولة الثالثة بالمجموعة السابعة، ثم تخطت المنتخب الجزائري بصعوبة في دور الـ 16، لتعزز مكانتها في «مربع الكبار» في مواجهة أمام أصحاب الأرض التي تعتبر بمثابة نهائي مبكر للبطولة.

ويبدو أن فيروس الإنفلونزا ونزلات البرد الذي ضرب معسكر الماكينات على مدار أيام البطولة، وحتى ليلة من لقاء فرنسا، لم يمنعهم من التألق أمام «الديوك»، حيث تعرض 7 من لاعبي «المانشافت» للإصابة بنزلات برد خفيفة، أرجعها المدرب لوف إلى السفر مسافات طويلة، والتكيف مع درجات حرارة مختلفة والمناخ في البرازيل.

وكان المنتخب الألماني لعب أربع مباريات، قبل لقاء فرنسا، منها واحدة في مناخ استوائي حار، وأخرى تحت أمطار غزيزة وثالثة في أجواء باردة.

لكن المدرب قال إن الأعراض بدأت تتراجع قبل ليلة من لقاء فرنسا، وأصبح جميع اللاعبين في قمة الجاهزية، وهو ما ظهر على أرض الملعب أمس الأول، عندما بسط «الأبيض» سيطرته الكاملة على مجريات اللعب أمام «الديوك» .

وعلى الجانب الآخر، سيطرت حالة من التفاؤل لدى لاعبي المنتخب الألماني، خاصة بعدما تردد عن غياب نيمار عن اللقاء المرتقب في قبل النهائي الذي يجمع الفريقين، حيث يعتبر نيمار من أبرز اللاعبين في صفوف «السيليساو»من الناحية الهجومية.

أما عن الفوز والتأهل بعد أداء مشرف أمام فرنسا، قال لوف مدرب ألمانيا «أعتقد أن الفريقين لعبا بشكل جيد من الناحية الدفاعية، لم تكن هناك العديد من الفرص للتهديف، وهذا كان جزءاً من خطتنا، لم نكن نريد منح فرنسا أي فرصة، نظراً للموهبة العالية التي يمتاز بها مهاجموها». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا