• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

على التماس

هكذا عادوا أدراجهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

عزالدين ميهوبي

لم يبق من فرسان المونديال سوى أربعة، بينما عاد الفرسان الذين فشلوا في اجتياز الحاجز الأول أو الثاني أو الثالث، ليبدأ نصب المشانق وتصفيّة الحساب، ووضع شماعات التبرير، فكيف هي الصورة بالنسبة للخارجين من الدور الأول؟

عادت أسود الكاميرون على إيقاع فضائح مجلجلة، وتمثيل سيئ لأفريقيا، وحديث عن تلاعب بالمباريات، وعدت صحيفة بيلد بتقديم أدلتها في سبتمبر القادم لاعتبارات أخلاقية، وليت روجيه ميلا كان حاضراً، وعادت كرواتيا إلى ديارها بعد فشل في اجتياز امتحان الدور الأول، إنما بأقل الأضرار، وليت بوبان كان موجوداً.

وعادت المكسيك مرفوعة الرأس بعد أداء بطولي وشعور بالخيبة وظلم التحكيم أمام السحرة والطواحين، وليت نيجريتي كان ضمن المجموعة، وحزم أبطال العالم الإسبان أمتعتهم في اليوم الأول بعد هزيمة مدوية، انهارت فيها قلعة لاروخا، وأدرك سحرة أوروبا أن الشيخوخة اقتربت أكثر هذه المرة، ولابد من مراجعة الأمور، وليت فالديس كان حاضراً، وعادت أستراليا إلى جيب الكانجارو، بعد أن فشلت في اقتناص نقطة واحدة، وليت كاهيل لم يأخذ بطاقة حمراء، ومثلما جاء اليابانيون في طائرة البوكيمون، عادوا بعد أن فشلوا في تكرار تجربة 2010 وتحول هوندا إلى كاوازاكي واستمرت الخيبة لدى شعب صار مدمناً على الجلد المنفوخ، وليت تاناكا كان موجوداً، وبفعل أداء مخيب، لم تنجح فيلة كوت ديفوار في مقاومة لعنة خليلودزيتش الذي ظلموه قبل خمس سنوات فكان الخروج المبكر، وليت وحيد لم يكن شاهداً، ولم تجد الأسود الإنجليزية شماعة لتبرير خروجها، وهي التي كانت تمنّي النفس بالعودة بالكأس، ربما بكأس من بلور ساو باولو، إنها فضيحة الدوري الأفضل في العالم، وليت والكوت كان بينهم، ودخل الطليان من الباب الخلفي لمطار روما خوفاً من ضربهم بالبيتزا، بينما كان برانديللي يقرأ رسالة نصية من رئيس جلطة سراي يدعوه فيها لقضاء يومين على ضفاف البوسفور، والاتفاق على تدريب النادي التركي القوي، وليت مونتوليفو لم يصب قبل المونديال.

واتفقت الإكوادور والهندوراس على العودة في طائرة واحدة، لأن المصير جميعهما في مجموعة واحدة، وخرجا من باب واحد، وليت الحظ كان معهما، ورغم أن إيران خرجت خالية الوفاض من تجربة مونديالية جديدة، بهدف وحيد ونقطة واحدة، فإن المنفعة الوحيدة هي صوم رمضان بعيداً عن إغواءات كوباكبانا، وليت علي دائي كان حاضراً. وعزاء منتخب البوسنة أنه الوافد الجديد على المونديال، والخارج بفوز وحيد، وليت وحيد خليلودزيتش كان هنا ولم يكن هناك.

ولم تلمع نجوم غانا كعادتها، لأنها سقطت في فخ الفضائح والمساومات، فأساءت لتاريخها، وليت كوامي نكروماه كان حياً، وأسرع كريستيانو في الذهاب إلى إحدى جزر الإغريق ليبدأ العطلة بعد خروج مؤلم من مونديال لن يمنحه الكرة الذهبيّة الثالثة، وليت بيبي لم يكن حاضراً، واستدعى البرلمان الروسي كابيلو ليعرف سبب الإقصاء المر لدب لم يألف حرارة بورتو أليجري، وليت ستالين كان حياً، وغضب الكوريون من منتخبهم بسبب الأداء السيئ وعدم استعادة الوجه المشرف لمونديالي 2002 و2010، وليت كيم جونج أون كان حاكماً لكوريا الجنوبية.

والمؤكد أن فرسان الدور الأول الخارجين من مولد المونديال بلا حمص أجمعوا على القول: ليت من هزمنا يهزم.. لاحقاً، وغداً حديث آخر.

mihoubimail@gmail.com

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا