• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اعتلى منصات التتويج 14 مرة

راشد الظاهري بطل الكارتينج يخوض سباقات إيطاليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

أمين الدوبلي ( أبوظبي)

عقد بطل الكارتينج الصاعد راشد الظاهري مؤتمراً صحفياً صباح أمس بحضور مدربيه ورعاته، ووالده على الظاهري، متحدثاً عن اهم إنجازاته في العام 2016 ، وعن أجندة مشاركاته في العام 2017. وأكد أصغر بطل إماراتي ( 8 سنوات)، أن العام 2016 كان حافلا بالإنجازات،وحصد فيه العديد من الألقاب والجوائز على المستويين المحلي والدولي. وأوضح في المؤتمر الذي عقد في فندق بارك روتانا في العاصمة أبوظبي بحضور ساندرو لوراندي مؤسس ومالك فريق بيبي ريس والمشرف التقني على سباقات راشد في إيطاليا،

أنه استفاد كثيراً من مشاركاته الخارجية، خصوصاً في إيطاليا وبعض الدول الأوروبية، واكتسب خبرات جديدة تساعده على إيجاد الحلول الفورية المناسبة للمواقف الصعبة في أقل من ثوان، واتخاذ المسارات الصحيحة على ضوء ظروف المنافسات. وأشار إلى أن طموحاته بلا حدود، وأنه يتطلع إلى أن يكون أول سائق إماراتي محترف في سباقات الفورمولا-1 بمختلف فئاتها، وأنه سيبدأ اعتباراً من سن الرابعة عشرة في الدخول في سباقات الفورمولا-4 . وقال والده علي الظاهري إن الفضل في الإنجازات التي حققها راشد يعود إلى الدعم والتشجيع الذي وجده من القيادة الرشيدة، ورغم صغر سنه ومشاركته في فئة عمرية أكبر ، وما واجه من صعوبات في مسارات السباقات في أوروبا نتيجة التقلبات الجوية، وتعرجات المسارات التي تشكل خطورة على المتسابقين، إلا أنه نجح بموهبته وبرامجه التدريبية المميزة في التغلب على كل ذلك، وتمكن من رفع علم الدولة في السباقات التي شارك فيها من خلال الإنجازات العديدة التي حققها، والتي أجبرت الخبراء والمهتمين بتلك الرياضة على تقديره واحترامه والتنبؤ له بمستقبل باهر.

ومن ناحيته أكد ساندرو لوراندي مؤسس ومالك فريق بيبي ريس والمشرف التقني على سباقات راشد في إيطاليا، أنه سمع في إيطاليا عن موهبة راشد منذ عام، وأنه أعجب به وتابعه في السباقات، وقرر أن يضمه إلى فريقه الذي يعد أحد أفضل الفرق في العالم، وأنه اكتشف موهبته وذكاءه في أول اختبار أجري له، ويتنبأ له بمستقبل واعد في عالم الفورمولا-1، خاصة أن لديه شغفاً حقيقياً بهذه الرياضة، والأهم من ذلك أنه يحظى بدعم لا محدود من عائلته، وأكد أنه من المحتمل أن يصبح سائق F1 خلال 10 أعوام.

وخلال استعراض الإنجازات التي حققها راشد تمت الإشارة إلى أنه حصد كل ألقاب المنافسات المحلية التي شارك فيها هذا العام، منها لقب، «O plate » للمرة الثالثة على التوالي، كما تمكن من تحقيق فوز مستحق في سباق بطولة الإمارات» IAME X30 « في دبي كارتدروم، وحلبة رأس الخيمة، مقدماً عروضاً شيقة أبهرت الجميع. كما فاز البطل الإماراتي بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي عن فئة «الشباب الرياضي المحلي»، حيث تكرم هذه الجائزة كل الرياضيين المبدعين على المستويين المحلي والعربي.

ومن خلال الأرقام والمشاركات والإنجازات أكد الحضور أن راشد الظاهري أصبح واحداً من أبرز الرياضيين الإماراتيين، الموهوبين، حيث شارك في 23 سباقاً، وصعد إلى منصات التتويج 14 مرة، منها 8 مرات في المركز الأول.

ومن المقرر أن يشهد العام 2017، مشاركة البطل راشد في مسابقة WSK الإيطالية، وبطولة الميني روك، وبطولة «روتاكس ماكس» في الإمارات ، وبطولة الإمارات X30 ، والتي تمثل تحدياً كبيراً،لأصغر متسابق ليواصل رفع علم الإمارات في كل المحافل الدولية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا