• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

رئيس النادي الإسماعيلي يكشف عن الكثير من عيوب اللعبة

أبوالسعود: لا يوجد لاعب في مصر يستحق مليون جنيه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

علي معالي (دبي)

أكد العميد محمد أبو السعود رئيس مجلس إدارة النادي الإسماعيلي المصري، أنه لا يوجد لاعب مصري يستحق سعره أكثر من مليون جنيه للتعاقد معه، وما يحدث من أسعار مغالى فيها بالسوق المحلي بشأن الانتقالات هي بفعل سماسرة اللاعبين الذين أشعلوا السوق، وكذلك لعدم التزام الأندية بالسقف الخاص بالتعاقد مع اللاعبين.

وقال أبوالسعود لـ «الاتحاد»: «قيمة اللاعب المصري المغالى فيها حالياً لا تتناسب مع دخل الأندية، ولا مع إمكانات اللاعبين، في ظل احتراف مصري منقوص تماماً يتساوى مع ما يحصل اللاعب عليه من مقابل مادي كبير، حيث إن اللاعب يتعاقد بالملايين، ولا يهمه في النهاية مصلحة النادي بقدر الاهتمام بمصلحته فقط، وهو ما يضر كثيراً بالحالة الكروية المصرية في الوقت الراهن».

وتابع: «حالة الإرهاق المادية أصابت الكثير من الأندية المصرية بما فيها الأهلي، إضافة إلى الزمالك بالطبع مع الإسماعيلي وأندية أخرى كثيرة بسبب مغالاة اللاعبين في التعاقدات مع قلة الدخل الذي تحصل عليه الأندية في ظل عدم وجود جماهير بالمباريات بسبب الأحداث الجارية والجماهير مصدر مهم لبعض الأندية في دعم خزينتها مادياً».

وقال: «هذه الأسعار لها تأثيرها السلبي على الأندية والكرة المصرية بشكل عام، حيث نجد لاعباً يتم التعاقد معه بـ 3 ملايين جنيه في الموسم، ثم يتعرض لإصابة في الرباط الصليبي ويحصل في الوقت نفسه على المبالغ المالية رغم عدم وجوده مع فريقه في البطولات، أو يتعرض اللاعب للإيقاف، ومع ذلك يستمر نزيف المبالغ المالية، وأرى أنه لا يوجد لاعب في مصر يتعدى سعره مليون جنيه، ولا شك في أن الأندية المصرية هي التي تجعل الأمور صعبة عليها من خلال التنافس الشرس في المغالاة في أسعار اللاعبين، وذلك من خلال ما يقدمه وكلاء اللاعبين من أسعار مغالى فيها تماماً، وأحد أسباب ما وصل إليه حال الكرة المصرية من تراجع هو وكلاء اللاعبين الذين ينظرون في المقام الأول والأخير إلى مصلحتهم دون مراعاة لأي ظروف تمر بها الأندية أو اللعبة بشكل عام».

وأضاف: «رغم الاجتماعات التي تمت بين الأندية كافة من خلال رؤساء مجالس إداراتها بشأن السقف الخاص باللاعبين وتعاقداتهم ورواتبهم، لكن كل هذه الاجتماعات تتبخر فور الانتهاء منها، وكأن الكلام والاتفاق شيئاً لم يكن». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا