• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

كان يريد إطلاق «حرب عنصرية»

توجيه تهمة القتل لمرتكب مجزرة تشارلستون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يونيو 2015

تشارلستون، كارولاينا الجنوبية (وكالات)

وجه الاتهام أمس لديلان روف الذي اعترف للشرطة بأنه مرتكب أبشع مجزرة عنصرية في الولايات المتحدة منذ عقود، بقتل تسعة أشخاص، وفق ما أفادت شرطة تشارلستون جنوب شرق الولايات المتحدة. وقتل الشاب البالغ من العمر 21 عاما تسعة أشخاص في كنيسة للسود في تشارلستون مساء الأربعاء الماضي قبل أن يتم توقيفه من قبل الشرطة أمس الأول. وقال روف للشرطة لدى استجوابه، إنه يريد «إعلان حرب عنصرية»، حسبما نقلت قناة «سي ان ان» عن مصدر أمني لم تكشفه. وقال مصدر أمني لقناة «ان بي سي» المحلية، إن المتهم يتعاون مع المحققين، وأمضى ديلان روف ساعة مع الضحايا في حصة دراسة للانجيل قبل أن يرديهم قتلى بمسدس آلي. وبحسب صحفي في «ان بي سي نيوز» الذي ينقل بدوره عن مصادر مجهولة أن ديلان روف قد يكون تردد قبل تنفيذ المجزرة لأن «الجميع كان ودوداً معه». ويحقق مسؤولون أميركيون في الهجوم الذي نفذه روف، والذي قتل خلاله أربعة قساوسة، بينهم القس كليمنتا بينكني راعي الكنيسة، والعضو الديمقراطي بمجلس شيوخ الولاية. ويأتي حادث إطلاق النار في عام شهد اضطرابات ومظاهرات بشأن العلاقات العرقية وانفاذ القانون والنظام القضائي الجنائي في الولايات المتحدة، بعد عدد من حوادث قتل رجال سود عزل على يد أفراد من الشرطة. ونقلت (سي.إن.إن.) عن أحد المصادر في أجهزة إنفاذ القانون القول، إن روف كان يعتزم تفجير مواجهات عرقية جديدة بهجومه. ولم يتسن التحقق من التقرير على الفور. وقالت حاكمة ولاية ساوث كارولاينا لشبكة (إن.بي.سي.) أمس الجمعة، إنها تفضل أن يحاكم روف استنادا إلى اتهامات توجهها له الولاية، وعبرت عن اعتقادها بأنه ينبغي للادعاء في الولاية أن يطالب بتطبيق عقوبة الإعدام.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا