• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

شارك فيها الجندي وأخرجها الشرقاوي

نور الشريف ونورا يتقاسمان «المليم بأربعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 نوفمبر 2016

القاهرة (الاتحاد)

«المليم بأربعة».. مسرحية درامية كوميدية هادفة، تعرضت لجرائم شركات توظيف الأموال التي انتشرت خلال الثمانينيات من القرن الماضي، ورصدت درامياً مرحلة مهمة من مراحل التطور الاجتماعي والتحول الاقتصادي، وعبرت عن كل ما في هذه المرحلة من نتوءات، وحذرت من مطباتها.

دارت الأحداث في أحد الموالد من خلال «علي بمبة» الذي برع في ألعاب القمار وأتقن حيله، ثم اختفى عدة سنوات جاب فيها الآفاق وتغرب وتشرد ليعود للمولد محملاً بثروة من الدولارات والمزيد من الحيل والألاعيب، ويعود لمعلمه «شلضم» الذي رباه، وابنته «بطة» التي لا يزال محتفظاً بحبها في قلبه، ليحقق حلمه في الصعود إلى قمة الهرم الاجتماعي لتكوين شركة ضخمة تعمل في توظيف أموال المودعين، مقابل فائدة أكبر من التي تمنحها البنوك الحكومية، ويعتمد هيكلها الوظيفي على مجموعة من النصابين الموجودين في عالم المولد، ويستطيع بمساعدتهم إقناع الناس بمشروعه الذي ينجح نظراً لتهافت المودعين وارتفاع نسبة الأرباح التي يحققها، وينجح في جمع ملايين الدولارات، ويكتشف أن «بطة» أقامت علاقة آثمة ب «عطعوط البصاص» أثمرت عن حمل غير شرعي كاد يجلب لها الفضيحة، لولا أن تستر عليها «علي» وتزوجها، مع الخضوع لابتزاز «عطعوط» الذي يهدده بين الحين والآخر بفضح ماضيه.

«بطة»

وبعد أربع سنوات من النصب والاحتيال يحول «علي» ثروته الطائلة باسم «بطة»، ويودعها في بنوك الخارج، ويستعد لإعلان إفلاس الشركة، وهنا يظهر «عطعوط»، ليطالب بابنه وحقه في استعادته ومعه أمه، خصوصاً بعد علمه بطلاقها أملاً في الاستيلاء على الثورة، ويحتدم الصراع بين الأطراف الثلاثة، ويتدخل «شلضم» ويطلق النار على ابنته بعد أن يعلم بقصتها مع «عطعوط» ويقف أمام النيابة متهماً بجريمة الشروع في القتل، ويعرض «علي» على وكيل النيابة إدراج اسمه في كشوف البركة كرشوة مقنعة، مقابل الإفراج عن «شلضم»، ويوافق وكيل النيابة، ولكن في اللحظة ذاتها تأتي إشارة تفيد بسرعة القبض على «علي» بعد أن نفذ «عطعوط» تهديده وكشف حقيقة أمره.

وشارك في بطولة المسرحية التي عرضت العام 1990 نور الشريف، ونورا، ومحمود الجندي، وهندية، وتأليف محمد أبو العلا السلاموني، وﺇﺧﺮاﺝ جلال الشرقاوي.

توظيف الأموال وقال الدكتور إبراهيم حجاج أستاذ المسرح في كلية آداب حلوان إن المسرحية لا تتعرض لمجموعة المشاكل المتصلة بشركات توظيف الأموال التي استولت بالنصب والتزوير على حقوق المودعين فحسب، بل قامت برصد الظاهرة للوقوف على أسبابها وتناول الأبعاد المختلفة لها، وغاص الكاتب في أعماق الظاهرة محللاً التربة الاجتماعية التي استزرعتها، والمناخ الاقتصادي الذي نمت في ظله، وترعرعت حتى صارت نبتاً ساماً لا يجدي معه سوى اقتلاع جذوره.

كما قدم طرحاً جديداً لقضية التواطؤ مع المجرمين والأفاقين من قبل أجهزة الدولة ومؤسساتها الرسمية، حيث يصنع التواطؤ حجاباً يمنع المواطن من رؤية هؤلاء النصابين على حقيقتهم، وبالتالي يسقط ضحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا