• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«أطباق رمضان»

موائد الضيافة العامرة من مالطا إلى أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

نسرين درزي (أبوظبي)

يتحدث الشيف كرياتون كوتاجار من مطعم 5&55 بفندق سانت ريجيس - جزيرة السعديات عن شغفه بتحضير الأطباق غير الروتينية في شهر رمضان. ويقول إنه مع انتشار الموائد التقليدية التي يشتهي شخصياً تذوقها من وقت لآخر، إلا أنه يفضل أن يبهر ضيوفه بما هو غير اعتيادي وغير متوقع بعد يوم صيام كامل. والسبب أنه خلال المناسبات الضخمة، يجد رغبة في الاحتفال مع رواد مطعمه، عبر إكرامهم بأطباق مبتكرة كما لو أنهم يتذوقونها للمرة الأولى. وهذا ما اعتاد عليه في موطنه الأم مالطا حيث بدأ تعاليم الطهي على أصول الضيافة العريقة التي تهتم بمنتهى التفاصيل. بدءاً من تزيين الطاولة بالورود إلى أسلوب ترتيب الطبق وملئه بالألوان المثيرة التي تفتح الشهية وتستفز فضول البحث عن أسرار الطعم. ويذكر الشيف كرياتون أنه لتحضير قوائم الطعام في رمضان، يعتمد داخل مطعم 5&55 على الأكلات التي ترضي النظر أولا، وتتضمن كامل المواد الغذائية المطلوبة للجسم. وهي غالباً تحضر بحسب الطلب لتكون جاهزة تماماً وقت الإفطار من ضمن مجموعة من المقترحات التي تلبي مختلف الرغبات. أما بالنسبة للحلويات، فيشير الطاهي الآتي من مالطا إلى أنها مهما تنوعت، لابد وأن تشمل أصناف الشوكولاته. إذ يعتبر وبحسب خبرته أن غالبية رواد المطاعم يذهبون أولا في خياراتهم إلى كيكة الشوكولاته، وأنواع الآيس كريم والسوفلييه المتفرعة منها. الأمر الذي يجعله دائماً يتفنن في تشكيلها بما يمتع العين ويسيل له اللعاب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا