• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

شرطة أبوظبي تنظم ندوة «طفولة بلا عنف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 نوفمبر 2016

أبوظبي (وام)

نظمت إدارة مراكز الدعم الاجتماعي في القيادة العامة لشرطة أبوظبي ندوة «طفولة بلا عنف» تحت رعاية معالي اللواء محمد خلفان الرميثي، قائد عام شرطة أبوظبي وفي إطار الاحتفال بيوم الطفل العالمي.

شهد فعاليات الندوة اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي في قاعة مسرح الشهيد في إدارة تقنية المعلومات بأبوظبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين.

واكد اللواء مكتوم الشريفي أن اهتمام شرطة أبوظبي في توفير أقصى سبل الحماية للطفل يأتي في إطار ترجمة اهتمام حكومة دولة الإمارات بوضع أفضل التشريعات والقوانين من أجل حماية الطفل وتوفير البيئة الآمنة المستقرة ومتابعة كل ما من شأنه الارتقاء بحقوق الطفل بما يتماشى مع القوانين والأنظمة والأعراف الدولية والإنسانية وبما يعزز من صورة دولة الإمارات ويعكس اهتمامها بحقوق الطفل وكان إصدار قانون حماية الطفل والذي عرف بـ«قانون وديمة» هو أحد مؤشرات هذا الاهتمام والذي يترجم أيضاً اهتمام دولة الإمارات في الارتقاء بمؤشر السعادة في المجتمع الإماراتي.

وفي افتتاح الندوة ألقى العميد نجم الحوسني مدير إدارة مراكز الدعم الاجتماعي بشرطة أبوظبي كلمة أكد فيها أن الندوة تهدف إلى تعزيز الثقافة القانونية الخاصة بالطفل لدى الجمهور وتوعية الجمهور والأسر بمخاطر العنف الموجه ضد الأطفال وآثاره وكذلك التعرف على السياسات الخاصة بحماية الطفل.

واستعرض جهود دولة الإمارات في الاهتمام بحماية الطفل والسعي الدائم لتقديم أكثر الخدمات تميزاً للطفل والتي تتماشى مع أفضل المعايير العالمية واعتماد افضل الاستراتيجيات التي تضمن حصول الأطفال على كامل حقوقهم وتحقيق معايير الاستقرار الأسري من خلال دعم الأسر والمجتمع بمختلف المشاريع والمبادرات ذات الصلة بحماية الطفل. وشملت الندوة مجموعة من المحاضرات وأوراق العمل قدمها مجموعة من الخبراء والأخصائيين حيث قدمت ايمان عبدالله حارب من وزارة تنمية المجتمع محاضرة حول قانون حماية الطفل «قانون وديمة» وأهميته لحماية الطفل وتأمين أقصى وسائل الأمان وأهم المبادئ التي اعتمد عليها القانون لحماية الطفل.. وقدمت الدكتورة ليلى الهباس من إدارة الرعاية الصحية في مجلس أبوظبي للتعليم محاضرة حول سياسة حماية الطفل في مدارس أبوظبي وسعي الجهات المعنية لتكون أبوظبي من أفضل دول العالم في حماية الطفل واستعرضت أهم النقاط في القانون الاتحادي رقم/3/ لسنة 2016 بشأن حقوق الطفل.

كما قدم العامر كرامة العامري وكيل أول نيابة الأسرة ورقة عمل تحت عنوان «طفولة بلا عنف» تضمنت تدابير الحماية الواجب اتخاذها لحماية الطفل.

أدار جلسات الندوة والحوار والمناقشات التي أعقبت المحاضرات وأوراق العمل الرائد دكتور محمد آل علي من مركز اتخاذ القرار في وزارة الداخلية، وقدم الندوة الرائد شمسة الرواحي.

وعلى هامش فعاليات الندوة قدم اللواء مكتوم الشريفي شهادات التقدير للمشاركين في تقديم أوراق العمل في الفعاليات وقدم لهم الشكر على ما قدموه من جهود طيبة ساهمت في إنجاح الفعالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض