• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ألف مئة كتاب أعلام القرن العشرين

الألباني.. إمام «الحديث».. في العصر الحديث

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يونيو 2015

أحمد مراد (القاهرة)

إمام محدث، أحد أبرز علماء الحديث في القرن العشرين، وجندي من جنود الدعوة الإسلامية الذين حملوا رسالتها، وجاهدوا في تبليغ مبادئها وقيمها وتعاليمها لكافة الناس في مشارق الأرض ومغاربها.

هو الإمام أبو عبد الرحمن محمد بن نوح بن نجاتي بن آدم الأشقودري الألباني، والمعروف باسم محمد ناصر الدين الألباني، ولد سنة 1914، في مدينة «أشقودرة»، وكانت وقتها عاصمة ألبانيا، وتربى في أسرة بسيطة الحال، واشتهر والده بالعلم والتدين، وكان واعظاً للناس يعلمهم قيم وتعاليم الإسلام، وفي نفس الوقت يعمل في مهنة «إصلاح الساعات»، وقد علمها لابنه الصغير، وكان يتكسب رزقه منها.

هاجر الألباني مع والده إلى الشام، وفي دمشق أكمل دراسته الابتدائية في مدرسة الإسعاف الخيري، ورفض والده أن يكمل الدراسة في المدارس النظامية، ووضع له منهجاً علمياً قام من خلاله بتعليمه القرآن الكريم، والتجويد، والنحو والصرف، وفقه المذهب الحنفي، وقد ختم الألباني على يد والده حفظ القرآن الكريم، كما درس على يد الشيخ سعيد البرهاني «مراقي الفلاح في الفقه الحنفي» وبعض كتب اللغة والبلاغة، كما حرص على حضور دروس وندوات العلامة بهجة البيطار.

وفي سنوات شبابه الأولى، اتجه الألباني لدراسة علوم الحديث، وتأثر بأبحاث مجلة «المنار» التي كان يصدرها الشيخ محمد رشيد رضا، واستطاع الألباني في ذلك الوقت أن ينجز نسخ كتاب «المغني عن حمل الأسفار في تخريج ما في الإحياء من الأخبار» للحافظ العراقي مع التعليق عليه، وكان هذا أول أعماله في علم الحديث، وبعدها أصبح الحديث النبوي وعلومه شغله الشاغل، وعرف بذلك في الأوساط العلمية بدمشق .

اتجه الشيخ الألباني بعد ذلك إلى التأليف والتصنيف، وكان أول مؤلفاته الفقهية كتاب «تحذير الساجد من اتخاذ القبور مساجد»، وفي مجال الحديث ألف كتاب «الروض النضير في ترتيب وتخريج معجم الطبراني الصغير»، وقد ألف هذين الكتابين، وهو ما زال شاباً صغيراً لم يتجاوز الخامسة والعشرين من عمره .

وتعددت إنجازات الشيخ الألباني العلمية من خلال مساهمته وعضويته في العديد من المؤسسات،

وألف الشيخ الألباني ما يزيد على مئة كتاب، وتقديراً لجهوده في علوم الحديث نال جائزة الملك فيصل العالمية للدراسات الإسلامية سنة 1999، وتوفي في العام نفسه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا